الأهلي يصرف رواتب شهر أبريل كاملة رغم أزمة فيروس كورونا المستجد

قرر مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة الكابتن محمود الخطيب صرف رواتب شهر أبريل كاملة دون استقطاع أي جزء منها على الإطلاق في الساعات القليلة الماضية من اليوم الجمعة، وذلك لجميع العاملين في مختلف القطاعات داخل جدران القلعة الحمراء إضافة إلى لاعبي مختلف الفرق والألعاب الرياضية وأيضاً المدربين بالرغم من أزمة تفشي وانتشار فيروس كورونا المستجد.

وكان أزمة فيروس كورونا قد تسببت في تعليق النشاط الرياضي حول العالم بأكمله منذ منتصف شهر مارس الماضي من العام الحالي 2020، مما أسفر بدوره عن تعرض جميع الأندية العالمية بدون أي استثناء على الإطلاق إلى أزمة مالية خانقة للغاية.

وأجبرت هذه الأزمة المالية معظم الأندية العالمية على اتخاذ قرارات صعبة تتمثل في تخفيض رواتب اللاعبين والمدربين وحتى الموظفين البسطاء في بعض الأندية خوفاً من الإفلاس، إلا أن مجلس إدارة القلعة الحمراء سار عكس ذلك التيار وقرر الإلتزام بدفع الرواتب كاملة لجميع العاملين في النادي حتى مطلع شهر يوليو المقبل من العام الجاري.

وجاء قرار الكابتن محمود الخطيب بعد دراسة الوضع المالي جيداً للنادي الأهلي في المرحلة الحالية بعد اجتماعه الأخير مع بقية أعضاء مجلس الإدارة، حيث اتفق مجلس الإدارة بالكامل على قدرة تحمل خزينة النادي حالياً لهذه الأزمة العصيبة التي تمر بها كافة الأندية الرياضية في مختلف أنحاء العالم.

ويأمل مجلس إدارة النادي الأهلي جيداً في انتهاء أزمة فيروس كورونا المستجد عقب عيد الفطر المبارك مباشرة أو مع نهاية شهر يونيو المقبل كحد أقصى، نظراً لأن الوضع المالي للنادي ربما لن يتحمل تعليق النشاطات بصورة أكبر مما هو عليه الحال في المرحلة الحالية.

يُذكر أن العديد من الجماهير الأهلاوية كانت قد طالبت اللاعبين الكبار على وجه التحديد بضرورة التخلي عن جزء من رواتبهم لحين نهاية هذه الأزمة، حتى لا يواجه النادي الأهلي أي أزمة من أي نوع على الإطلاق خلال الفترة القادمة.

وكان الاتحاد المصري لكرة القدم قد أعلن بصفة رسمية اليوم الجمعة عن مد فترة تعليق النشاط الرياضي حتى منتصف شهر مايو المقبل من العام الحالي 2020، وذلك تزامناً مع قرار مجلس الوزراء المصري المتمثل في مد فترة حظر التجوال للفترة ذاتها.

إقرأ أيضاً: أليو بادجي ينفي أنباء اقتراب رحيله عن الأهلي ويؤكد رغبته في البقاء