الاتحاد الإنجليزي يتجه لإقامة مباريات البريميرليج بدون جماهير خوفاً من فيروس كورونا

ذكرت تقارير صحفية إنجليزية اليوم الثلاثاء أن الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم بات يُفكر جدياً بعد التشاور مع رابطة الدوري الإنجليزي في إقامة جميع مباريات المسابقات الإنجليزية المحلية في الموسم الحالي بدون حضور الجماهير خوفاً من انتشار فيروس كورونا.

وأكدت صحيفة “ديلي ميل” الإنجليزية أن مسؤولي كرة القدم الإنجليزية يخشون من وصول فيروس كورونا إلى الأراضي البريطانية في المرحلة القادمة، وخاصة بعدما وصل ذلك الفيروس القاتل إلى عدة دول أوروبية مثل إيطاليا وسويسرا في الأيام الماضية.

وأشارت أيضاً إلى أن لعبة كرة القدم تأثرت بشدة في البلدين مثلها مثل كل شيء بسبب فيروس كورونا، وهو الأمر الذي قد يحدث أيضاً في المستقبل القريب سواء في إنجلترا أو في بريطانيا بصفة عامة أو حتى في قارة أوروبا بالكامل.

وشددت صحيفة “ديلي ميل” على أن فكرة إلغاء المسابقات المحلية الإنجليزية في الموسم الجاري تبدو مرفوضة تماماً من طرف جميع المسؤولين عن كرة القدم الإنجليزية، نظراً إلى الخسائر المالية الفادحة التي سوف يتحملها الجميع سواء الاتحاد الإنجليزية أو الرابطة أو حتى الأندية وخاصة الأندية الصغيرة التي تُعاني من ضعف الإمكانيات المادية من الأساس.

وأوضحت أيضاً أن الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم لا يرغب في تعريض الأندية إلى الظلم، وتحديداً نادي ليفربول في مقدمة هذه الأندية في ظل كونه بات قريباً للغاية من التتويج بصفة رسمية بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز لأول مرة منذ عام 1990.

وأضافت الصحيفة أن الاتحاد الإنجليزي سوف يكون مضطراً إلى دعم كافة الأندية الصغيرة بالأموال في حالة تم إقرار عدم حضور الجماهير إلى المدرجات، حيث تعتمد هذه الأندية الصغيرة على الجماهير لتحسين أوضاعها المالية.

إقرأ أيضاً: أمير مرتضى منصور: الترجي يسعى إلى الانتقام