اول تعليق من قنصل مصر بالكويت علي حادث الاعتداء على مصري في الكويت

أكد رئيس البعثة القنصلية بالكويت، السفير هشام عسران، أن حادث الاعتداء الاعتداء على مصري في الكويت، هو تصرف فردي لا يعبر عن العلاقات التاريخية المتميزة بين البلدين.

وأوضح عسران في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط في الكويت اليوم الأحد، أن الواقعة تتمثل في “أثناء قيام الشاب وليد صلاح، الذي يعمل (كاشير) في جمعية صباح الأحمد التعاونية، بمحاسبة أحد الزبائن، الذي لم يكن له حسابا في الجمعية لاضافة المشتريات إلى رصيده، فوجىء بأحد المواطنين الكويتيين يطلب منه وضع نقاط ذلك الزبون على رصيده، لكنه أخبره بأن تعليمات إدارة الجمعية تمنع ذلك، فقام ذلك المواطن بالتعدي عليه بالضرب.

وأضاف قائلا،:” رئيس الجمعية ناصر العتيبي أصر على استدعاء الشرطة، وإلقاء القبض على المواطن الكويتي، وهدد بالتقدم باستقالته حتى يحصل وليد على حقه”، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن القنصلية تواصلت على الفور مع الشاب وليد، وأبدت استعدادها لتوفير المحامي له إذا لزم الأمر.

وشدد رئيس البعثة القنصلية في الكويت، على أن دولة أميرها قائد العمل الانساني الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، لن تقبل بهذه الممارسات، مشددا على أن وليد سيحصل على حقوقه كاملة.