البنك المركزي الأمريكي يقترب من تخفيض سعر الفائدة إلى 0% بسبب فيروس كورونا

أصدر البنك المركزي الأمريكي أي مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي قراراً يوم أمس الأحد يتمثل في تخفيض أسعار الفائدة، وذلك في إطار سعيه إلى حماية الاقتصاد الأمريكي من الانهيار بسبب انتشار وتفشي فيروس كورونا في كافة أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية والعالم بأكمله على حد سواء.

وتم تخفيض سعر الفائدة ما بين 0% و0.25% حتى يستطيع أن يقوم بتعزيز أصوله بمقدار 700 مليار دولار، علماً بأن كل التوقعات الاقتصادية تُشير إلى حدوث أضرار جسيمة على الاقتصاد الأمريكي في الفترة القادمة بعدما انتشر فيروس كورونا بشكل واضح.

يُذكر أن عدد المصابين بفيروس كورونا في الولايات المتحدة الأمريكية قد ارتفع مع نهاية يوم أمس الأحد إلى حوالي 1700 حالة، فيما لا يزال عدد الوفيات قليلاً حتى هذه اللحظة ولم يصل إلى أرقام مخيفة أو تدعو إلى القلق.

ومن المرجح أن يستمر سعر الفائدة منخفضاً على نفس الوضع الحالي لحين الانتهاء فعلياً من أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد، وذلك حينما يطمئن البنك المركزي الأمريكي تحديداً على عودة الاقتصاد الأمريكي إلى نشاطه مرة أخرى واستقرار أسعار السلع والمنتجات.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعلن يوم الجمعة الماضي عن حالة الطوارئ في كافة أرجاء الولايات المتحدة الأمريكية، من أجل محاولة احتواء فيروس كورونا الذي بات ينتشر بسرعة البرق في ظل كونه وباء عالمي.

ولا يقتصر الأمر على ذلك فحسب، بل تم تعليق كافة الرحلات البحرية الخارجية لمدة شهر كامل فيما تم تعليق معظم رحلات الطيران مع بعض الدول مع العمل بصفة يومية على تعقيم وتطهير كافة المطارات المتواجدة في الولايات المتحدة الأمريكية لضمان احتواء الفيروس.

إقرأ أيضاً: وزارة الزراعة تنفي رسمياً وجود أسراب من الجراد في محافظة مرسى مطروح