البنك المركزي يعلن ارتفاع قيمة الدين الخارجي لمصر بعد وصوله إلى 112 مليار دولار

أعلن البنك المركزي المصري بصفة رسمية اليوم الأربعاء عن ارتفاع قيمة الدين الخارجي لمصر مع نهاية العام الماضي 2019 أي في شهر ديسمبر، أي مع نهاية الربع الثاني من العام المالي الحالي 2019 / 2020 من خلال وصوله إلى 112.67 مليار دولار.

وأكد البنك المركزي المصري في بيان رسمي اليوم أن الدين الخارجي لمصر مع نهاية الربع الأول من العام المالي الحالي 2019 / 2020 أي في شهر سبتمبر من العام الماضي 2019 كان قد وصل إلى 109.36 مليار دولار، وهو ما يعني بالتالي أن الدين الخارجي قد زاد بمعدل 3.3 مليار دولار في ظرف 3 أشهر فقط لا غير.

وأشار أيضاً إلى أن الدين الخارجي لمصر في شهر ديسمبر من العام 2018 كان قد وصل إلى 96.612 مليار دولار، مما يعني بدوره أن الدين الخارجي قد ارتفع في ظرف عام كامل حتى شهر ديسمبر 2019 بمعدل 16 مليار دولار.

وشدد البنك المركزي المصري في البيان على أن الدين الخارجي قصير الأجل في شهر ديسمبر من العام الماضي 2019 قد وصل إلى 11.284 مليار دولار، فيما وصل الدين الخارجي طويل الأجل في الفترة ذاتها إلى 101.386 مليار دولار.

وأضاف أيضاً أن الدين الخارجي قصير الأجل قد وصل إلى 11.03 مليار دولار في شهر سبتمبر من العام الماضي 2019 أي مع نهاية الربع الأول من العام المالي الحالي 2019 / 2020، بينما وصل الدين الخارجي طويل الأجل إلى 98.3 مليار دولار في الفترة ذاتها.

وأوضح البنك المركزي المصري في البيان أن الدين الخارجي قصير الأجل قد وصل إلى 10.3 مليار دولار في شهر ديسمبر من العام 2018، أما الدين الخارجي طويل الأجل فقد وصل إلى 86.3 مليار دولار في نفس تلك الفترة.

وحرص أيضاً على توضيح نصيب الحكومة المصرية من الدين الخارجي، حيث تستحوذ الحكومة على نسبة 54.5% من إجمالي الدين الخارجي، علماً بأن الدين الخارجي للحكومة قد بلغ تحديداً 61.4 مليار دولار في شهر ديسمبر من العام الماضي 2019 أي مع نهاية الربع الثاني من العام المالي الحالي 2019 / 2020.

ويحتل البنك المركزي المصري المرتبة الثانية مباشرة خلف الحكومة المصرية، حيث وصلت نسبة البنك المركزي من الدين الخارجي إلى 24.7%، بينما احتلت القطاعات الأخرى المرتبة الثالثة بنسبة 13% فقط من إجمالي الدين الخارجي على مصر.

إقرأ أيضاً: رغم استمرار كورونا .. ساويرس يتوقع ارتفاع أسعار النفط مع حلول عام 2021