التطبيق من الشهر الحالي.. رفع ضريبة الدمغة على الهواتف المحمولة

خصم 67 قرشا رسوم ضريبة دمغة خلال شهر يوليو.. مضمون رسالتة تلقاها مستخدمو الهاتف المحمول، كما أفادت بأن ذلك سيكون بدلًا من 51 قرشًا لعملاء الكارت المدفوع مقدمًا، بزيادة تصل إلى 16 قرشًا عما كان يحدث في السابق.

وأكدت مصادر في شركات المحمول، خلال تصريحات صحفية، أن الضريبة ليست جديدة بل زادت قيمتها من قبل الدولة، ويسددها جميع عملاء شركات المحمول، مشيرة إلى أن هذه الزيادة يتحملها المشترك وفقًا لنص القانون ويجرى تحصيلها وتوريدها للدولة من خلال الشركة.

كان الرئيس عبد الفتاح السيسي، أصدر القانون رقم 83 لسنة 2020 بتعديل بعض أحكام القانون رقم 147 لسنة 1984 والخاص بفرض رسم تنمية الموارد المالية للدولة.

ونص تعديل القانون على إضافة قيمة الضريبة كاملةً “ثمانية جنيهات” على فاتورة المشترك مرة واحدة سنويًا بالنسبة لعملاء الفاتورة، وأما عملاء الكارت المدفوع مقدمًا فمن شهر يوليو الجاري سيجرى خصم مبلغ الضريبة بواقع 67 قرشًا شهريا بدلاً من 51 قرشًا.

وعند عدم توفر أي رصيد كافٍ سيجرى خصم المبلغ المتوافر في الرصيد مع ترحيل المتبقي لحين شحن الرصيد، وإذا لم يكن هناك 67 قرشًا، خلال الشهر كله، فسيجرى ترحيل القيمة المستحقة إلى الشهر التالي.