«التعليم العالي» لـ«طلاب المرحلة الثالثة من التنسيق»: احذروا الكيانات الوهمية

حذّرت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ، برئاسة الدكتور خالد عبد الغفار ، اليوم الجمعة ، الموافق 24 أغسطس من العام الحالي 2018 ، طلاب المرحلة الثالثة من التنسيق 2018 ، وأولياء أمورهم ، من الانسياق وراء الكيانات التعليمية الوهمية ، التي كشفت عنها وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ، بأكثر من 90 ضبطية قضائية ، وذلك منذ تفعيل لجنة الضبطية القضائية ، في العام 2015.

وفي بيان صحفي عنها ، اليوم الجمعة ، حددت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ، والتي تضمنت «الأكاديمية الدولية للنظم التعليمية في منطقة الشيراتون بمصر الجديدة ، الجامعة السويسرية في مدينة نصر ، الأكاديمية الحديثة للعلوم المتطورة في المهندسين ، الأكاديمية الكندية الأوروبية ، جامعة بورت سموث في مركز الشرق الأوسط ، جامعة كاليفورنيا ميرمار (أغلقتها الوزارة) ، مكان مؤجر لطلبة المعهد العالي للدراسات التعاونية في المنيرة أمام معهد التعاون ، ومركز في شارع خلوصي في المنيل للدروس الخصوصية».

وزادت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ، في بيانها: « نجحت لجنة الضبطية القضائية ، في مداهمة 3 كيانات في محافظة الفيوم ، تحمل مسميات مختلفة ، وهي: (الأكاديمية الدولية للعلوم والتدريب ، مركز تدريب التكنولوجيا والعلوم الحديثة ، والمركز البريطاني للتدريب)» ، مضيفة أن هذه الكيانات ، تزاول أنشطة تعليمية ، دون الحصول على موافقة الوزارة.

وكانت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ، أعلنت في وقت سابق ، أسماء بعض المعاهد والكيانات الوهمية ، وأشهرها «الأكاديمية البحرية التجارية المصرية في الإسكندرية» ، وعلى الفور ، أخطرت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ، قطاع النقل البحري في وزارة النقل ، وأرسلت الأوراق المتعلقة بالموضوع ، إلى الهيئة المصرية لسلامة الملاحة البحرية ، بهدف التأكد من استيفاء الاشتراطات والمتطلبات الخاصة بإنشائها ، والاعتراف بها من عدمه.

وتابعت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ، أنه تم ضبط مركز علمي مخالف في زهراء المعادي ، وأغلقته ، فضلا عن ضبط «أكاديمية النصر في العاشر من رمضان» ، وأرسلت الأوراق الخاصة بها ، إلى إدارة الشؤون الاجتماعية في العاشر من رمضان ، لاتخاذ الإجراءات اللازمة بصفة عاجلة ، في المخالفات الخاصة بها ، كما داهمت الضبطية القضائية ، ما يعرف بـ«أكاديمية المعرفة للتدريب والاستشارات» ، التي أدعت أنها تابعة لجامعة حلوان ، و«أكاديمية الشرق في الزقازيق» ، وأرسلت أوراقها إلى مديرية التضامن الاجتماعي في الشرقية ، بهدف اتخاذ الإجراءات القانونية في المخالفات الخاصة بها ، و«الأكاديمية الحديثة للعلوم المتطورة» ، في 5 شارع عبد الرحمن الشرقاوي في المهندسين ، وكذلك «الشركة الأوروبية لتكنولوجيا المعلومات والدراسات المتطورة ، والمعهد الحديث لتكنولوجيا الحاسبات واللغات بالبدرشين».