الخارجية الأمريكية تحذر رعاياها من السفر إلى مصر والأردن

أصدرت وزارة الخارجية الأمريكية أمس الجمعة 22 من شهر ديسمبر الجاري تحذير لرعاياها من هجمات إرهابية متوقع أن تضرب دولتي مصر والأردن الفترة القادمة، حيث أن وزارة الخارجية الأميريكية وجهت تحذيرا للمواطنين الأمريكيين المسافرين إلى جمهورية مصر العربية والأردن خلال الفترة المقبلة بسبب تهديدات جماعات إرهابية بوقوع عدة حوادث إرهابية، خاصة بعد الحوادث الأخيرة التي وقعت في البلدين، وذلك بعد الهجوم الذي حدث الأسبوع الماضي في جنوب الأردن في منطقة الكرك، والتفجير الإرهابي الذي استهدف الكنيسة البطرسية الملاصقة للكاتدرائية المرقسية في العباسية في مصر.

أحداث الكرك الإرهابية في الأردن:

وصدر التحذير للرعايا الأمريكيين من السفر لدولة الأردن بعد التهديدات الإرهابية التي وقعت في الأردن الأسبوع الماضي بعد احتلال 4 مسلحين لقلعة الكرك الأثرية وإطلاق النار على المدنيين قبل تدخل قوات الشرطة الأردنية وإنقاذ المدنيين، ومن ثم نجحت الشرطة الأردنية في تصفية المسلحين الأربعة بعد اشتباكات استمرت بينهما لساعات متواصلة، وبدأت الأحداث حينما هاجم مسلحون دورية أمنية في المدينة، ثم قاموا بالهجوم على مركز أمني، وبعد ذلك تحصنوا بقلعة الكرك التاريخية، ونتج عن هذا الحادث مقتل 10 أشخاص، 7 من قوات الأمن، ومدنيان وسائحة كندية، وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام داعش الإرهابي مسئوليته عن الهجوم.

تفجير الكنيسة البطرسية في مصر:

وبالنسبة إلى مصر فإن الخارجية الأمريكية وجهت التحذير لرعايا من زيارة المناطق السياحية في مدينتي الأقصر وأسوان على الرغم من التعزيزات الأمنية التي قامت بها مصر، وبررت الخارجية الأمريكية هذا التحذير بأن الهجمات الإرهابية في مصر من الممكن أن تقع في أي مكان داخل الدولة، كما حذرت أمريكا رعاياها من التوجه إلى الصحراء الغربية وشبه جزيرة سيناء ماعدا مدينة شرم ااشيخ السياحية، وذلك تخوفا من المزيد من التفجيرات الإرهابية بعد التفجير الإرهابي الذي وقع منذ أيام واستهدف الكنيسة البطرسية في محيد الكاتدرائية المرقسية في العباسية، والذي نتج عنه 26 من الضحايا وحوالى 50 مصاب وأيضا أعلن تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام تنظيم داعش الإرهابي مسئوليته عن الهجوم.