الدولار يشهد تراجعا جديدا أمام الجنيه وسط توقعات بانخفاضه

شهدت أسعار الدولار الأمريكي تراجعا أمام الجنيه المصري، في تعاملات أمس، واتخفضت نحو 3 قروش في عدد من البنوك.

وسجل سعر صرف العملة الأمريكية في بنك عودة مصر 15.64 جنيه للشراء ونحو 15.74 جنيه للبيع، وانخفض في بنوك “التجاري الدولي، والعربي الأفريقي، والمصرف المتحد” لـ15.63 جنيه للشراء، ونحو 15.73 جنيه للبيع.

وهبط سعر صرف الورقة الخضراء في بنوك “الأهلي المصري، وكريدي أجريكول”، إلى نحو 15.66 جنيه للشراء ونحو 15.76 جنيه للبيع، كما انخفض في بنك مصر وسجل نحو 15.65 جنيه للشراء، و15.75 جنيه للبيع.

يشار إلى أن تحسن الجنيه أمام الدولار الأمريكي يأتي بفعل ارتفاع تدفقات النقد الأجنبي للبلاد، والذي أدى إلى ارتفاع الاحتياطي النقدي الذي ارتفع إلى 45.5 مليار دولار.

وذكر دويتشه بنك، أن توقع مواصلة الجنيه المصري ارتفاعه مقابل الدولار، ليصل إلى 15.5 جنيه بنهاية النصف الأول من العام الحالي، و15 جنيهًا في نهايته، مشيرا إلى أن من المتوقع ارتفاع معدل النمو بمصر إلى 5.9% في 2021، صعودًا من 5.6% التي سجلها الاقتصاد في 2018 – 2019.

وأعلنت وكالة “بلومبرج” الأمريكية، أن الجنيه المصري بقدم أداء قويا هذا العام، مدعومًا بصعوده أكثر من 2% أمام الدولار؛ ليصبح أحد أفضل العملات العالمية أداء خلال العام الجاري 2020، ما يجعل الجنيه المصري موضع جذب لمستثمري العملات.