السيسي لـ«المصريين»: قلتلكم في مشاكل كتير وهنتعب.. قلتوا خش يا ريس»

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي ، إنه حين اتخذ قراره بالترشح لرئاسة الجمهورية ، لم يتعهد برفع المرتبات 3 أو 4 مرات ، متابعا: «قلت إن في مشاكل كتير محتاجة حل وقلت لكم هنتعب ، وانتوا قلتوا خش يا ريس وإحنا معاك».

وأضاف السيسي ، خلال كلمته في جلسة «اسأل الرئيس» ، ضمن فعاليات المؤتمر الوطني السادس للشباب ، الذي تستضيفه جامعة القاهرة ، اليوم الأحد: «لو أخدنا مؤشر الأسعار فقط للحكم على تجربة الأوضاع في مصر ، يبقى بنظلم التجربة ، لأن في 3 يوليو ونفتكر كويس اللي حصل في النهضة ورابعة ، ومحاولة اغتيال وزير الداخلية الأسبق اللواء محمد إبراهيم ، وافتكروا كرداسة والمنيا ، الكلام ده مخلصش في يوم وليلة ، ده خلص بينا ، وأبنائنا من الجيش والشرطة قدموا حياتهم عشان يتحقق الأمن والاستقرار لمصر».

وزاد الرئيس ، قائلا إن الآباء والأمهات والزوجات ، قدموا أغلى ما عندهم من أبنائهم ، وأضاف: «على فكرة ضحايا المصابين كتير أوي ، والشهداء كتير أوي ، والشعب قدم كتير عشان الأمن والاستقرار».

والمؤتمر يحضره المهندس مصطفى مدبولي ، رئيس مجلس الوزراء ، ووزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية ، والدكتور علي عبد العال ، رئيس مجلس النواب ، فضلا عن وزراء ، ونواب في البرلمان ، وكبار قيادات الدولة ، وأكثر من 3 آلاف من شباب الجامعات ، والشخصيات العامة ، وأوائل الثانوية العامة ، وممثلين عن محافظات الجمهورية كافة.

وتشهد جلسات المؤتمر على مدار يومين ، أبرز القضايا والموضوعات الملحة ، المطروحة على أجندة الدولة المصرية ، حيث يشهد اليوم الأول من المؤتمر ، جلستي «استراتيجية بناء الإنسان المصري» و«استراتيجية تطوير التعليم» ، حيث تناقش الجلسة الأولى ، جهود الدولة في القطاعات المختلفة في هذا الشأن ، وعرضا لرؤية الشباب ، لكيفية بناء الإنسان المصري ، مجتمعيا وثقافيا وصحيا ورياضيا وتعليميا.

وتتضمن جلسة «استراتيجية تطوير التعليم» ، شرحا لرؤية الدولة لتطبيق منظومة التعليم الجديدة ، فضلا عن التحديات التي تواجه مصر ، وسبُل تحقيق هذه الاستراتيجية ، وانعكاسها على الأسرة والمجتمع ، بينما يشهد اليوم الثاني والأخير من المؤتمر الوطني السادس للشباب ، مناقشة سبل تطوير منظومة التأمين الصحي ، والتعرف على المشروع القومي للبنية المعلوماتية للدولة المصرية.

وفي ختام جلسات المؤتمر ، تأتي مبادرة «اسأل الرئيس» ، التي تشهد حضورا فعالا وقويا للشباب ، خاصة شباب الجامعات المصرية ، حيث تركز الجلسة على أسئلتهم وأطروحاتهم ، التي تعكس مدى إدراكهم للواقع ، وإلمامهم بالمتغيرات والأحداث المهمة ، داخليا وإقليميا ودوليا ، كما يتخلل المؤتمر ، عروضا تقديمية مختلفة ، وعروض فنية يقدمها الشباب ، ويكرم الرئيس عبد الفتاح السيسي ، في ختام المؤتمر ، بعض النماذج المتميزة من شباب الجامعات.