“الشرطة الفرنسية” تغلق برج إيفل لوجود مسلح بداخله

أعلنت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن شرطة دولة فرنسا أغلقت برج إيفل بشكل مفاجئ وسط أنباء عن وجود مسلح داخل البرج، وأوضحت المصادر الإعلامية أن مواقع الإنترنت نشرت صور برج إيفل الذي يعد معلم من معالم دول فرنسا خلال عمليات إخلائه من قبل شرطة الدولة الفرنسية، في حين أعلن بعض من الزائرين المتواجدين داخل برج إيفل أنهم عالقون داخل البرج.

والجدير بالذكر أن برج إيفل من المعالم السياحية الواقعة داخل دولة فرنسا، وهو عبارة عن برج حديدي يصل ارتفاعه حوالي ثلاثمائة وأربعة وعشرين متر، ويوجد في العاصمة الفرنسية باريس وبالتحديد في أقصى الشمال الغربي لحديقة شامب دي مارس بالقرب من نهر السين.

وتم إنشاء برج إيفل بواسطة غوستاف إيفل بمساعدة ومعاونيه بمناسبة المعرض الدولي الذي أقيم في العاصمة الفرنسية باريس خلال عام 1889، وسمي برج الثلاثمائة متر بعد افتتاحه مباشرة، وأصبح هذا البرج رمز العاصمة الفرنسية باريس وهو موقع سياحي من الطراز الأول، وهو يمثل تاسع موقع في دولة فرنسا الأكثر زيارة في عام 2006، وهو أيضا أول معلم من حيث عدد الزوار حيث بلغ عدد زائريه حوالي 6 مليون وثمانمائة وثلاثة وتسعين ألف في سنة 2007، ويصل ارتفاع البرج 313,2 متر، واحتل برج إيفل أكثر المباني ارتفاعاً في العالم لمدة زمنية طويلة تصل إلى واحد وأربعين عام، وتم زيادة ارتفاع البرج في عدة مرات عن طريق تثبيت العديد من الهوائيات ليصل ارتفاع في الثامن من شهر مارس لعام 2011، حوالي ثلاثمائة وسبعة وعشرين متر، واستعمل برج إيفل في الماضي في العديد من التجارب العلمية ويستعمل اليوم في بث برامج التلفاز والراديو.

وبدأت الأعمال الإنشائية في برج إيفل في السادس والعشرين من شهر يناير لعام 1887، واستمر العمل فيه لمدة زمنية تصل إلى ستة وعشرين شهراً ليشارك في بنائه حوالي خمسين مهندس وثلاثمائة عامل، حيث تم بناء أساسات البرج حوالي خمسة أشهر، حيث استغرق بناء البرج الواحد وعشرين شهراً ليتم الانتهاء من جميع الأعمال الإنشائية في الحادي والثلاثين من شهر مارس لعام 1889، وتم افتتاح البرج بصفة رسمية في السادس من شهر مايو من نفس العام.