الغرفة التجارية: توقعات بانخفاض أسعار مواد البناء بنسبة 10%

أكد أحمد الزينى، رئيس شعبة مواد البناء بغرفة القاهرة التجارية، أن الانخفاض المستمر لسعر الدولار سيؤدي بدوره لانخفاض في أسعار مواد البناء، وخاصة الحديد والأسمنت، قائلا إنه من المتوقع انخفاض الحديد والأسمنت بنسبة 10%، كما أن التعاقدات الجديدة على المواد الخام سينخفض سعرها أيضا.

وقال رئيس شعبة مواد البناء بغرفة القاهرة التجارية، في تصريحات له، إن زيادة الإنتاج ساهمت في خفض أسعار مواد البناء، وللدولة دور كبير في هذا الأمر، والتي عملت على الدخول في مصانع محلية جديدة لزيادة الإنتاجية، الأمر الذي ظهر بشكل واضح على مدار الأربعة أشهر الماضية، لينخفض سعر الطن الواحد للحديد، بقيمة تتراوح من 1500 وحتى 1800 جنيه للطن الواحد، ووصل لـ10.200 جنيه للطن، وأيضا الأسمنت انخفض لـ800 جنيه بحد أقصيى للطن، وهناك العديد من المناطق تبيعه بـ760 جنيها.

وأوضح رئيس شعبة مواد البناء بغرفة القاهرة التجارية، أن أسعار الأسمنت تحتلف عن باقي مواد البناء، وذلك لأن تصنيعه يعتمد على مواد محلية، عكس الحديد الذي يتم استيراد الخامات الخاصة به.