بالتفاصيل.. رئيس الوزراء يتفقد مشروعات تنموية في بورسعيد والإسماعيلية

تفقد المهندس شريف إسماعيل ، رئيس مجلس الوزراء ، اليوم السبت ، مشروعات خدمية وتنموية ، في محافظتي الإسماعيلية وبور سعيد ، و التي تنفذ في القطاعات الخدمية المختلفة ، لأهالي المحافظتين ، بهدف تحسين مستوى الخدمات المقدمة لأهالي بور سعيد والإسماعيلية .

و يعقد رئيس مجلس الوزراء ، خلال زيارته لبور سعيد والإسماعيلية ، اليوم السبت ، اجتماعين مع القيادات التنفيذية في المحافظتين ، بهدف متابعة معدلات سير العمل في المشروعات الجاري تنفيذها ، والخطط الاستثمارية والتنموية في المحافظتين ، إضافة إلى التعرف على الاحتياجات اللازمة للإسماعيلية وبور سعيد ، وبحث سبل تدبيرها بما يحقق صالح المواطن .
ورافق رئيس مجلس الوزراء ، خلال زيارته إلى الإسماعيلية ، الدكتور أحمد عماد الدين راضي ، وزير الصحة والسكان ، واللواء أبو بكر الجندي ، وزير التنمية المحلية ، واللواء يس طاهر ، محافظ الإسماعيلية .

و استهل المهندس شريف إسماعيل ، جولته في الإسماعيلية ، بتفقد أعمال التطوير الشامل لمستشفى الإسماعيلية العام ، و الواقعة على الطريق الدائري ، و تهدف أعمال التطوير ، إلى رفع كفاءة المستشفى ، استعدادا لتطبيق منظومة وبرنامج التأمين الصحي الشامل .

و تبلغ تكلفة تطوير مستشفى الإسماعيلية العام ، إلى نحو 362 مليون جنيه ، وذلك بهدف تمكين المستشفى ، من تلبية متطلبات الخدمة الطبية المطلوبة لأهالي الإسماعيلية ، حيث يضم المشفى ، نحو 283 سريرا مطابقا للمواصفات ، بينهم 11 سريرا مخصصا للعناية المركزة .

وأجرى رئيس مجلس الوزراء ، جولة في أرجاء المستشفى ، كما استمع إلى شرح من الدكتور أحمد عماد الدين راضي ، وزير الصحة ، بشأن أعمال التطوير في المستشفى ومؤشرات الأداء داخلها في الأقسام المختلفة ، وذلك في الفترة من أبريل 2017 ، وحتى أبريل 2018 .

ويضم المستشفى ، عيادة تخصصية لأمراض السكر ، مجهزة بأحدث الوسائل التكنولوجية ، بغرض علاج أمراض السكر في مصر ، كما أنها الثانية من نوعها على مستوى الجمهورية ، بعد عيادة مستشفى أم المصريين ، وتأتي العيادة ضمن المشروع القومي لوزارة الصحة والسكان ، لعيادات السكر المتميزة في محافظات مصر ، و التي تتضمن مراكز متخصصة لعلاج السكر ومضاعفاته .

كما يضم المستشفى العام ايضا 4 عيادات سكر ، عيادات قلب ، عيادات رمد ، عيادات كلى ، عيادات قدم سكري وأعصاب ، عيادات سكر حوامل ، معمل ، و صيدلية ، إضافة إلى قاعة محاضرات وعيادة تغذية وعيادات تخصصية .

وقال وزير الصحة والسكان ، إن عمليات التطوير داخل المستشفى العام في الإسماعيلية ، سوف تسهم أيضا في رفع إمكانياتها ، وزيادة عدد أسرة الإقامة ، أسرة العناية ، الحضانات ، الغسيل الكلوي ، وغرف العمليات.

وخلال جولته ، اجتمع المهندس شريف إسماعيل ، رئيس مجلس الوزراء ، مع مدير مديرية الصحة في الإسماعيلية ، ومدير المستشفى ، وذلك بحضور الدكتور أحمد عماد الدين راضي ، وزير الصحة والسكان ، واللواء أبو بكر الجندي ، وزير التنمية المحلية ، واللواء يس طاهر ، محافظ الإسماعيلية ، و استمع خلال الاجتماع ، إلى الاحتياجات المطلوبة لأعمال التطوير ، لا سيما أعمال الإنشاءات والأجهزة والأطقم العاملة .

وشدد المهندس شريف إسماعيل ، على حرصه على الإسراع في عمليات تطوير المستشفى ، وذلك لخدمة أهالي المحافظة ، مؤكدا أهمية الاهتمام ببرامج التدريب المستمر للأطباء وأطقم التمريض ، للمساهمة في تطوير قدراتهم باستمرار ، وضمان تقديم الخدمة الطبية للمواطنين على الوجه المطلوب ، وبشكل مثالي .

ووجه رئيس مجلس الوزراء ، خلال تفقده مستشفى الإسماعيلية العام ، اليوم السبت ، بسرعة الانتهاء من الأعمال الخاصة بها ، ودخول خدمة التأمين الصحي في سبتمبر المقبل ، كما استمع إلى شرح تفصيلي عن أعمال التطوير ، التي شملت أعمال تطوير مسطحات المستشفى كافة ، عدا العيادات الخارجية ، والرعايات المركزة للقلب .

و يصل إجمالي عدد أسرة المستشفى ، إلى 316 سريرا ، بينهم 218 سريرا لإقامة مرضى ، 26 مبسترين ، 11 سرير رعاية مركزة ، 28 عناية متوسطة ، 5 أسرة حديث الولادة ، 20 كرسي غسيل كلوي ، و 8 سراير إفاقة ، كما تصل تكلفة أعمال التطوير ، إلى 362 مليون جنيه ، وتتضمن المستشفى ، أقسام « الغسيل الكلوي ، الأشعة ، المعامل ، العمليات ، العناية المركزة ، وحقن المجهري » .

كما تفقد المهندس شريف إسماعيل ، رئيس مجلس الوزراء ، محور بحيرة الصيادين في محافظة الإسماعيلية ، وذلك لمتابعة تنفيذ الأعمال الإنشائية للمحور الجديد ، الذي تتجاوز تكلفته الإجمالية 750 مليون جنيه ، إضافة إلى متابعة تنفيذ أعمال إنشاء الجسر الكبير على جانب بركة الصيادين ، و الموازي لأرض مصنع الترانزستور ، بطول 2 كيلو متر ، وعرض 50 مترا .

و تفقد رئيس مجلس الوزراء أيضا ، أعمال تطوير ورفع كفاءة مستشفى أبو خليفة ، الواقعة على الطريق السريع ( الإسماعيلية – بور سعيد ) ، وإعادة تأهيل المستشفى وتخصيصها ، كي تكون أول مستشفى للطوارئ واستقبال الحوادث ، في محافظات إقليم القناة وسيناء ، وذلك بطاقة إجمالية قدرها 130 سريرا ، بينها 16 سرير عناية مركزة مجهزة بأحدث وسائل التكنولوجيا الطبية الحديثة ، 3 غرف عمليات كبرى ، غرفة عمليات طوارئ ، 8 غرف إنعاش قلب ، و عيادات خاصة لجراحات اليوم الواحد .