بعد قرار خفضها.. أسعار الفائدة على الشهادات الادخارية بـ 31 بنك

أعلنت البنوك العاملة بسوق الصرافة المصري عن خفض أسعار الفائدة على الشهادات الادخارية وكافة الأوعية الإدخارية من ودائع، وحسابات توفير منذ بداية شهر سبتمبر الراهن لعام 2019، عقب أعلن البنك المركزي عن خفض أسعار الفائدة بنسبة 1.5% خلال فعاليات اجتماع لجنة السياسة النقدية التي عقد مؤخراً.

وتلجأ العديد من البنوك العاملة بسوق الصرافة المصري إلى تقديم أسعار فائدة مرتفعة على الشهادات الإدخارية المتوسطة الأجل ثلاث أو خمس سنوات، بهدف جذب مدخرات العملاء، أو الحفاظ على عملائها من بقاء مدخراتهم في البنك.

وتتميز الشهادات الادخارية ذات العائد الثابت عن متغيرة العائد بأنها تعد ضمانة لحق العميل، بمجرد شراء الشهادة الادخارية ذات العائد الثابت من أجل الحصول على أسعار فائدة ثابتة دون إجراء أي تغيير على مدار آجال الشهادة، وتجنب مخاطر تراجع أو ارتفاع الفائدة في البنك.

قام بنك الاستثمار القومي بطرح شهادة ادخارية لمدة عام واحد عبر فروع البنك الأهلي المصري بأعلى سعر فائدة على مستوى الجهاز المصرفي  المصري بنسبة 14.75% سنوياً، على أن يصرف العائد شهرياً بهدف تعزيز السيولة المالية لدى البنك، وكذلك مساعدة البنك المركزي في العمل على محاربة التضخم الاقتصادي.

وتتيح البنوك المصرية العديد من المزايا على الشهادات الادخارية للعميل، تتمثل في الحصول على قرض بضمان الشهادة الادخارية بفارق فائدة بشكل طفيف، مقارنة بفائدة القروض التقليدية.

ومن مميزات الشهادات الادخارية أيضاً أن العميل يستطيع استرداد الشهادة الادخارية، ولكن بعد  مرور فترة ستة أشهر من تاريخ شراء الشهادة الادخارية، ولكن يتم خصم نسبة من العائد على سعر الفائدة، حيث يعد هذا هو الفارق بين سعر الفائدة بين حساب التوفير، والشهادة، أو خصم نسبة محددة من كل عائد حصل عليه العميل أثناء وجود الشهادة الادخارية بحسب الشروط التي نصت عليها الشهادة في كل بنك.

يتم بيع الشهادات الادخارية في البنوك للعميل بصورة سارية من بطاقة الرقم القومي للعميل، كما أن البنوك تضع حداً أدنى لشراء الشهادة دون وجود حد أقصى لشراء تلك الشهادات.

وتحدد البنوك سعر فائدة بشكل سنوي، ويتم تقسيم العائد على حسب دورية صرف العائد.

أسعار الفائدة على الشهادات الادخارية في أكبر 31 بنكًا

اسعار الفائدة
اسعار الفائدة
اسعار الفائدة
اسعار الفائدة
اسعار الفائدة
اسعار الفائدة

أقرا المزيد اقتصاديون يعلنون مصير حصيلة شهادات قناة السويس