“بينها الحفلات والموالد”.. قرار وزاري بتعليق الفاعليات الجماهيرية لمنع انتشار “كورونا”

أعلنت الجريدة الرسمية، قرارًا صادرًا من الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، حمل رقم 606 لسنة 2020، ينص بإلغاء الفعاليات التي تتضمن حضورا جماهيريا بسبب انتشار فيروس “كورونا”.

وأكد القرار في مادته، أنه في سبيل اتخاذ الدولة لبعض الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا، وحفاظا على صحة المواطنين، تعلق مؤقتا جميع الفعاليات التي تتطلب تواجد أعداد كبيرة من المواطنين، أو انتقالهم بين المحافظات، مثل: الحفلات الفنية والاحتفالات الشعبية والموالد والمعارض والمهرجانات، وذلك لحين صدور إشعار آخر.

وكان الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، قرر تعليق جميع الفعاليات التي تتضمن أي تجمعات كبيرة من المواطنين، أو تلك التي تتضمن انتقال المواطنين بين المحافظات بتجمعات كبيرة، لحين إشعار آخر؛ ضمن الإجراءات الاحترازية التي تتخذها الحكومة لمواجهة فيروس “كورونا المستجد”، وستتولى الجهات المعنية تنفيذ هذا القرار.

بينما أكد الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، إن المطالبين بوقف الدراسة في المدارس تخوفًا من فيروس “كورونا” أسوة بالكويت والإمارات والسعودية لا يفكرون بشكل علمي، حيث إن مقارنة الأوضاع في تلك الدول بمصر غير علمية بالمرة، موضحًا أن وزارة التعليم تفكر بشكل موضوعي وعلمي في هذا الأمر.