تركي آل الشيخ: مفاوضات الأهلي تعثرت مع رامون دياز بسبب محمود الخطيب

كشف المستشار تركي آل الشيخ رئيس هيئة الترفيه بالمملكة العربية السعودية ومالك نادي ألميريا الإسباني عن الأسباب الحقيقية وراء تعثر مفاوضات النادي الأهلي الأشهر الماضية مع المدرب الأرجنتيني رامون دياز من أجل تعيينه في منصب المدير الفني للفريق الأول.

وأكد تركي آل الشيخ خلال فيديو له عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك أنه عقد جلسة مع الكابتن محمود الخطيب في فترة سابقة من أجل الاستقرار على اسم المدير الفني الجديد للمارد الأحمر، وشملت هذه الجلسة تواجد عدة أسماء مدربين على الطاولة ومن بينهم رامون دياز.

وأشار إلى أن محمود الخطيب وافق حينها على اختيار المدرب رامون دياز لتولي المهمة، وبالتالي تم التواصل مع الأخير ثم أرسل الخطيب النجم السابق حسام غالي من أجل عقد جلسة مع المدرب الأرجنتيني لمعرفة مطالبه المالية.

وأوضح تركي آل الشيخ أن ابن رامون دياز ومساعده ذهب مع غالي بعدها إلى ملعب مختار التتش بمقر النادي الأهلي، ثم كتب تقريراً لأبيه شهد عدة ملاحظات على ملعب التدريب إضافة إلى غرفة تبديل الملابس الخاصة باللاعبين، وهو ما جعل الكابتن محمود الخطيب يتحفظ على هذه الملاحظات.

وشدد أيضاً على أنه كان جالساً بعدها مع المدرب رامون دياز ومعه مبلغ 150 ألف دولار مقدم التعاقد المتفق عليه، إلا أن تفاجئ وقتها بعدم رد الخطيب عليه مما جعله يشعر بالحرج، ثم أنقذه رئيس نادي الاتحاد السعودي الذي رغب بدوره في الظفر بخدمات المدرب الأرجنتيني.

وفي ختام حديثه، أكد تركي آل الشيخ أنه وافق على طلب رئيس اتحاد جدة من أجل الخروج من الموقف الحرج بالشكل المناسب، وبالتالي فشلت المفاوضات حينها بين الأهلي ورامون دياز.

يُذكر أن المستشار تركي آل الشيخ كان قد زار الكابتن محمود الخطيب مساء يوم الإثنين الماضي في بيته بالعاصمة القاهرة، حيث شهدت هذه الزيارة عقد جلسة تصالح ما بين الطرفين بعد الخلافات الكبيرة التي حدثت بينهما طيلة الأشهر الماضية.

إقرأ أيضاً: رونالدو تشكيل يوفنتوس المتوقع الليلة أمام لوكوموتيف موسكو بدوري الأبطال