تعرف على أعراض فيروس كورونا والتوقيت المناسب للعزل عن الآخرين

أجمعت العديد من المؤسسات الطبية في كافة أنحاء العالم وفي مقدمتها منظمة الصحة العالمية أن نسبة 80% من المصابين بفيروس كورونا المستجد لم تظهر عليهم أي أعراض على الإطلاق أو ظهرت عليهم أعراضاً بسيطة، وذلك بعكس النسبة المتبقية التي ظهرت عليها أعراضاً حادة وخطيرة للغاية.

ولا يزال ذلك الفيروس المستجد ينتشر بسرعة هائلة لا مثيل لها على الإطلاق في كافة دول العالم، ويكفي الإشارة فقط إلى أن إجمالي عدد المصابين قد تخطى حاجز 5 مليون مصاب، فيما تخطى إجمالي عدد الوفيات حاجز 300 ألف حالة مع احتمالية تزايد هذه الأعداد بدون أدنى شك خلال الأشهر القليلة القادمة.

واعتمدت منظمة الصحة العالمية في الفترة الماضية أعراض فيروس كورونا التي تم التأكد منها بعد إجراء العديد من الدراسات والاختبارات على كافة المصابين في مختلف دول العالم، حيث تتمثل هذه الأعراض على النحو التالي:

  • السعال الجاف المستمر لفترات طويلة بدون أن يصاحبه مخاط سميك أي “بلغم”، وقد تتجاوز مدة السعال ساعة كاملة أو حتى 24 ساعة، وفي حالة كان الإنسان يعاني من السعال في الوضع الطبيعي فإن حالته الصحية سوف تكون أسوأ بكثير بعد إصابته بفيروس كورونا.
  • ضيق حاد في التنفس وشعور بالاختناق حتى وإن تعددت مصادر التهوئة، نظراً لأن الفيروس المستجد يصيب الرئتين مباشرة.
  • الحمى وارتفاع درجات الحرارة التي قد تتجاوز حاجز 38 درجة مئوية، ويصاحبها إما الشعور بحرارة عالية للجسم أو ربما الشعور بالبرودة والرعشة.
  • فقدان حاسة الشم والتذوق إضافة إلى صداع في الرأس وأيضاً الإسهال وأخيراً التهاب في الحلق.

ومن الضروري على أي إنسان أن يعزل نفسه مباشرة إذا شعر بهذه الأعراض أو حتى بإحداها سواء كانت شديدة أو بسيطة، أو التوجه إلى أقرب مستشفى من أجل استشارة الطبيب المختص عوضاً عن التجاهل والتسبب في إصابة كل من حوله بالمرض.

يُذكر أن كبار السن إضافة إلى أصحاب الأمراض المزمنة مثل الضغط والسكر والقلب هم أكثر الفئات عرضة لذلك الوباء المنتشر حالياً حول العالم.

إقرأ أيضاً: أول تحرك رسمي من وزارة الصحة تجاه الأطقم الطبية المصابة بفيروس كورونا