تعرف على أهم مميزات العملات البلاستيكية بعد اقتراب إصدارها في مصر

يترقب الشارع المصري بأكمله موعد إصدار العملات البلاستيكية في الفترة القادمة مثلما أعلن البنك المركزي المصري في إطار سعيه لتوفير عملات صديقة للبيئة ولا تسبب نشر الأمراض وهو نفس الوضع الذي سارت عليه بعض الدول الكبرى حول العالم في السنوات الماضية.

وكان طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري قد أعلن منذ شهر ديسمبر من العام قبل الماضي 2018 عن اتجاه الدولة المصرية لإنتاج العملات البلاستيكية، والتي سوف يتم إصدارها عقب تشغيل مطبعة البنك المركزي الجديدة المتواجدة في العاصمة الإدارية الجديدة.

وأشار أيضاً وقتها إلى أن المواطن المصري سوف يتداول العملات البلاستيكية خلال عام 2020، وهو الأمر الذي بات من المتوقع حدوثه قريباً للغاية بعدما أصبحنا في منتصف الموعد المحدد، علماً بأن بعض المصادر المقربة من البنك المركزي أوضحت أن عملة فئة 10 جنيهات البلاستيكية سوف تكون أولى العملات التي سوف يتم تداولها في الأسواق في الفترة القادمة.

يُذكر أن العملات البلاستيكية مصنوعة من مادة البوليمر مع العلم بأن هذه المادة هي المادة الخام لصناعة العملة، ويتم استخدام ذلك النوع من العملات في أكثر من 20 دولة حول العالم حتى هذه اللحظة مع احتمالية ارتفاع العدد في المستقبل، وفي مقدمة هذه الدول هولندا والسويد إضافة إلى دول المملكة المتحدة بالكامل أي بريطانيا.

وإليكم الآن أهم مميزات العملات البلاستيكية المتوقع إصدارها قريباً في مصر:

  1. عمرها الافتراضي يدوم 5 أضعاف عمر العملة الورقية أو عملة البنكنوت.
  2. تمتاز العملة البلاستيكية بالقوة إضافة إلى المرونة.
  3. السمك الخاص بها أقل من العملة الورقية.
  4. العملة البلاستيكية مقاومة للماء بعكس العملة الورقية التي لا تكون صالحة في حالة سقوطها في الماء.
  5. تعتبر صديقة للبيئة ولا تتأثر كثيراً بالأتربة وبالتالي لا تنشر التلوث بعكس ما تفعل العملات الورقية.
  6. لا يمكن تزييف أو تزوير العملات البلاستيكية بأي حال من الأحوال.
  7. لا تتأثر تماماً بدرجات الحرارة العالية بعكس العملات الورقية التي تصبح غير نظيفة تماماً مع مرور الوقت وبالتالي تكون عرضة لنقل الأمراض مثلما هو الحال حالياً مع فيروس كورونا المستجد.

إقرأ أيضاً: مصدر حكومي يؤكد استمرار غلق المقاهي ومحال التسلية حتى منتصف يونيو