خبير: ارتفاع أسعار الوحدات السكنية يرجع إلى زيادة أسعار الأراضى

أعلن عضو شعبة الاستثمار العقاري “ماجد عبد الفضيل” خلال مجموعة من التصريحات التي قام بها مؤخرا عن سعر المتر في المدن الجديدة، حيث أكد أن سعر المتر الواحد قد وصل إلى ما بين 10 آلاف وحتى 150 ألف جنيه، وبالتالي فإن سعر الشقة التي تصل مساحتها إلى 100 متر تصل إلى مليون جنيه.

وقد أضاف عضو شعبة الاستثمار العقاري خلال التصريحات أن تلك الأسعار التي وصلت إليها العقارات خلال الفترة الأخيرة هي أسعار مرتفعة جدا، حيث جاءت تلك الارتفاعات نتيجة ارتفاع أسعار الأراضي والترفيه وكذلك عدد من المشكلات التي يعانيها التمويل، ويجب إيجاد حلول فورية لتلك المشكلات لتخفيض الأسعار.

هذا كما تعاني الأراضي المرفقة من نقص ملحوظ، لذا واجب على الحكومة البحث عن حلول لتلك المشكلات، بحيث تقوم بترفيق المزيد من الأراضي، بجانب منح القطاع الخاص أيضا فرصة ترفيق الأراضي من خلال التيسيرات التي من الممكن أن تمنحها الحكومة للمستثمرين.

وقد توقع عضو شعبة الاستثمار العقاري ارتفاعات جديدة في أسعار الوحدات العقارية خلال الفترة القادمة، مؤكدا أن الارتفاعات ستكون مابين 15 وحتى 20%.

هذا وذكر عضو شعبة الاستثمار العقاري كذلك مجموعة من العقبات التي تقف أمام المطورين العقاريين، ومنها تأخر صدور قانون الاستثمار العقاري حتى اللحظة وكذلك تأخر عملية استكمال اللائحة العقارية وإصدارها.

اقرأ أيضا:

  1. العقارات تتصدر القطاعات المتداولة بسوق المال المصري خلال يناير 2018.