دراسة: المشروبات «الدايت» لها مخاطر عديدة

خلصت دراسة جديدة ، أعدتها جامعة « ماركيت » الأمريكيّة ، إلى أن المشروبات منزوعة السكر ، والتي يطلق عليها « المشروبات الدايت » ، قد لا تكون صحيّة بصورة أكبر من مثيلاتها ، التي يضاف إليها السكر ، كما أن لها علاقة بالبدانة ، والإصابة بمرض السكري .

وهناك أبحاث سابقة ، خلصت إلى أن ما تسمى بـ « بدائل السكر » ، غير الموجود بها سعرات حرارية ، تضر كثيرًا بالأوعية الدموية . وذلك بحسب ما ذكرته صحيفة « ديلي ميل » البريطانيّة .

وتشير تلك الأبحاث كذلك ، إلى زيادة خطر الإصابة بـ « السكتة الدماغية والخرف » .

ويقول قائد فريق البحث في الدراسة الحالية ، من جامعة « ماركيت » الأمريكيّة ، الدكتور بريان هوفمان : « كما هو الحال مع المكوّنات الغذائية الأخرى ، أحب أن أوضّح للناس أن الاعتدال هو السبيل ، إذا وجد الإنسان صعوبة في قطع شيء ، ما عن نظامه الغذائي » .

ولفت الدكتور بريان هوفمان ، إلى أن كلًا من السكر والمحليات الاصطناعية ، يحمل آثارًا سلبية ، وترتبط بهما آثار سلبية ، تتعلق بالبدانة والسكري . وقال : « لاحظنا أنّه عند الاعتدال ، يكون لدى الجسم آلية للتعامل مع السكر » .

وأشار قائد فريق البحث ، إلى ملاحظته كذلك ، أن استبدال السكريّات بمُحليّات صناعية غير حرارية ، وهي ما تسمى بـ « المشروبات الدايت » ، يؤدي إلى تغييرات سلبيّة في التمثيل الغذائي ، للدهون والطاقة أيضا .

وأضاف الدكتور هوفمان ، أنَّ مَن يستهلك « المشروبات الدايت » بصورة مزمنة ، فإنَّ خطر النتائج الصحيّة السلبيّة لديه يزيد .

وتوضح النتائج أيضًا ، أنَّ هذه « المشروبات الدايت » ، تؤدي إلى تراكم مادة « البوتاسيوم » في الدم ، بمستويات تركيز عالية ، ما يؤدي إلى إيذاء الخلايا ، التي تبطن الأوعية .