ذبح شرطي وتمزيق أحشائه بمحيط إحدى الكنائس

وردت بعض الأخبار أنه قد تم قتل مساعد شرطة تابع إلى مديرية أمن القاهرة في الساعات الأولي من صباح اليوم، وعلى الفور قد لقي الضابط مصرعه وذلك إثر إصابة الضابط بسلاح حاد بعدة طعنات متفرقة فى أنحاء الجسم، وقد وقع هذا الحادث في قرية منشأة الدهب القبلية والتي تتبع مركز المنيا.

تلقى السيد اللواء ممدوح عبد المنصف حبيب والذي يعمل فى منصب مساعد وزير الداخلية التابع إلى أمن المنيا فور وقوع الحادث إخطارا رسميًا من داخل شرطة النجدة، بأنه قد تلقى السيد حليم ح ع ج” والذي يبلغ من العمر 57 سنة، ويشغل منصب مساعد شرطة تابع لقسم شرطة الظاهر والتي تتبع بدورها مديرية أمن القاهرة، عدة طعنات متفرقة بالجسم وذلك أثناء تواجده في الساعات الأولي من صباح اليوم في محيط كنيسة منشاة الدهب القبلية والتي ورد أنها تتبع مركز المنيا حيث جاء أنه قد استهدف شخص مجهول وعندما شاهد قام بطعنه عدة طعنات مختلفة متفرقة بأنحاء الجسد وقد استخدم فى هذا الطعن سلاح أبيض وفور وقوع الحادث فر المتهم هاربًا.

وبعد تلقي البلاغ انتقل أفراد الأمن التابعين إلى مدير أمن المنيا، بالإضافة إلى اللواء منتصر عويضة والذي يشغل منصب مدير إدارة البحث الجنائي، لزيارة الضابط المصاب فى مستشفى المنيا العام من أجل الوقوف علي ملابسات الحادث.

كما قررت مديرية أمن المنيا بانتداب الدكتور هاني إسحاق شحاتة والذي يعمل كطبيب شرعي بالإضافة إلى مفتش وموثق صحة مركز وبندر محافظة المنيا، من أجل أن يقوم بمناظرة الجثة والوقوف علي ما بها من إصابات وأسباب الوفاة بالإضافة إلى وكيفية حدوثها.

من جهة أخرى، قد أكد تقرير مفتش الصحة بعد المعاينة أن الضابط الضحية قد وقع له عدة إصابات مختلفة في أنحاء الجسد حيث أصيب الضابط بطعنة حادة فى منطقة البطن، مما ترتب علي هذه الضربة القوية وجود تهتك بالإضافة إلى انفجار شديد بالأحشاء وخروجها خارج البطن كما وجد نزيف حاد داخل البطن وايضًا في منطقة الحوض بالإضافة إلى وجود جرح ذبحي فى منطقة فروة الرأس، ويتم حاليًا تفريغ الكاميرات والبحث عن الجاني.