رئيس الوزراء: نقدم كل الدعم والرعاية للأطقم الطبية

ترأس الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، اليوم الخميس، اجتماعاً لمتابعة آخر المستجدات التي تبذلها جهات الدولة، لمواجهة فيروس كورونا المستجد، ومدى توافر المستلزمات والأجهزة الطبية اللازمة للتعامل مع هذه الأزمة.

حضر الاجتماع الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، والدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، وأسامة هيكل، وزير الدولة للإعلام، والدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، واللواء بهاء الدين زيدان، رئيس الهيئة المصرية للشراء الموحد والإمداد والتموين الطبي.

ووجه رئيس الوزراء كل التحية لكل الأطقم الطبية العاملة حالياً في مواجهة أزمة فيروس كورونا، باعتبارهم خط الدفاع الأول في التعامل مع الأزمة، مؤكداً دعم الحكومة الكامل لمختلف الجهود التي تقوم بها هذه الأطقم الطبية في مجابهة كورونا، ومشددا على الحرص الدائم والمستمر على حمايتهم من الإصابة بالفيروس.

وأشار رئيس الوزراء، إلى ما تم تخصيصه من نسبة من الأسرة داخل جميع المستشفيات، لتكون مخصصة للأطقم الطبية حال إصابتهم، مع التأكيد على توفير مختلف أوجه الرعاية اللازمة لهم، لافتا إلى أنه يتم إجراء التحاليل السريعة لكل الأطقم الطبية إلى جانب إجراء تحليل الـ “PCR”، حيث تم حتى الآن إجراء نحو 8900 تحليل، ونحو 20 ألف تحليل سريع للكشف عن الإصابة بالفيروس لمختلف الأطقم الطبية العاملة في جميع المستشفيات، ومستمرون في إجراء التحاليل اللازمة لهم، بجانب توفير كل المستلزمات وقائية والطبية.