رئيس الوزراء يستعرض آلية تقديم العلاج لمصابي كورونا في العزل المنزلي

قام الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء اليوم الجمعة باستعراض آلية تقديم العلاج لمصابي فيروس كورونا المستجد في العزل المنزلي، وذلك على هامش التقرير الذي أرسلته له الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان.

وقامت الدكتورة هالة زايد في ذلك التقرير بتوضيح كافة التفاصيل اللازمة عن آلية علاج مصابي الفيروس المستجد أثناء تواجدهم في العزل المنزلي، وذلك بالنسبة إلى الحالات التي تم التأكد من إيجابية التحاليل الخاصة بها، ولكن دون معاناتها من أعراض المرض إضافة إلى استقرار حالتهم الصحية مما لا يجعل هناك أي داعي لكي يتم حجزهم في المستشفيات سواء العزل أو حتى الفرز.

وأكدت وزيرة الصحة والسكان في التقرير أن قطاع الطب الوقائي هو من يقوم بتحديد الفئات التي سوف تخضع إلى العزل المنزلي وعدم الحجز في المستشفيات، على أن يتم تجهيز حقيبة بها كافة الأدوية اللازمة التي يحتاجها المريض في المنزل بناءً على حالته الصحية وبروتوكول العلاج الذي يخضع له.

وأشارت أيضاً إلى أن هذه الحقيبة يتم توصيلها بصفة شخصية إلى المريض أثناء تواجده في العزل المنزلي، وذلك عن طريق قطاع الطب الوقائي أو التمريض أو الرائد الريفية، حيث يتم تسجيل البيانات الشخصية الخاصة بكل مريض من أجل متابعتها.

وشددت الدكتورة هالة زايد في التقرير على أن من يتولى مهمة توصيل حقيبة الأدوية إلى المريض أثناء تواجده في العزل المنزلي، يتم توفير له كافة سبل الحماية أو الوقاية الشخصية حتى لا تنتقل له العدوى، كما يكون مطالباً أيضاً برفع تقارير دورية إلى الأجهزة التابعة لوزارة الصحة والسكان من أجل إتمام عملية التقييم والمتابعة لكل حالة.

ومن جانبه، حرص الدكتور مصطفى مدبولي على الإشادة كثيراً بهذه المجهودات الكبيرة التي تبذلها وزارة الصحة والسكان من أجل علاج مرضى ذلك الوباء في مصر، كما وجه الشكر أيضاً إلى جميع العاملين في الوزارة إضافة إلى مختلف الأطقم الطبية، مؤكداً في الوقت ذاته أن منظومة العزل المنزلي سوف تخفف كثيراً من الضغط على المستشفيات.

إقرأ أيضاً: الصحة تعلق على بروتوكولات علاج فيروس كورونا المتداولة عبر السوشيال ميديا