رئيس الوزراء يطالب بالانتهاء سريعاً من مشاريع الكباري والطرق الجديدة

شهد اليوم الثلاثاء اجتماعاً في غاية الأهمية بين الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء وبين اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، من أجل مناقشة العديد من الملفات الخاصة بالمشروعات التي يتم تنفيذها في مختلف أنحاء القاهرة الكبرى في الآونة الأخيرة المتمثلة في الكباري والطرق الجديدة.

وحضر الاجتماع أيضاً كلاً من اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة، إضافة إلى الدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، وأيضاً اللواء إيهاب الفار رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.

وأكد الدكتور مصطفى مدبولي في ذلك الاجتماع أنه يجب الانتهاء بشكل سريع للغاية من كافة مشاريع الكباري والطرق الجديدة، إضافة إلى مشروع “ممشى أهل مصر” الذي يعمل على تطوير الواجهة الخاصة بنهر النيل.

وأشار أيضاً إلى أن كافة المشاريع لابد أن يتم تنفيذها في الأوقات الزمنية التي كانت محددة سابقاً بدون أي تأخير على الإطلاق، وذلك بغض النظر عن الظروف العصيبة التي تمر بها الدولة المصرية نتيجة أزمة تفشي وانتشار فيروس كورونا المستجد.

وشدد الدكتور مصطفى مدبولي في الاجتماع على أن الالتزام بتنفيذ هذه المشروعات لا يجب أن يكون على حساب صحة العاملين فيها، حيث لابد من إتباع كافة الإجراءات الوقائية اللازمة بالنسبة إلى كافة العاملين في كل مشروع قبل التفكير في تنفيذ المشروع نفسه.

على صعيد متصل، أوضح الدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق في الاجتماع أن مشروع “ممشى أهل مصر” بات على مشارف التجهيز بشكل كلي في المرحلة القادمة، حيث تم الانتهاء من تجهيز 3 قطاعات فيه.

ومن جانبه، أضاف اللواء إيهاب الفار رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة أن مشروع “ممشى أهل مصر” قد بات جاهزاً بنسب 72%، مشيراً في الوقت ذاته إلى أن تطوير شارع جسر السويس قد اكتمل بنسبة 45% إلى غاية الآن.

وقد شهد الاجتماع أيضاً استعراض كافة التفاصيل الخاصة بالمشروعات التي يتم تنفيذها وتطويرها في القاهرة الكبرى، وذلك في إطار سعي الحكومة المصرية لتحقيق النهضة الشامل للدولة المصرية بتوجيه من السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية.

إقرأ أيضاً: محامي المتهم في قضية مقتل البنا: المحكمة عدلت العقوبة