صندوق النقد يؤكد عرض طلب قرض مصر على المجلس التنفيذي في ظرف أسبوعين

كشف صندوق النقد الدولي اليوم الأحد على موعد عرض الطلب الذي تقدمت به الحكومة المصرية إضافة إلى البنك المركزي المصري من أجل الحصول على قرض على المجلس التنفيذي التابع لصندوق النقد الدولي.

وأكدت كريستالينا جورجيفا المدير العام في صندوق النقد الدولي في بيان رسمي اليوم أن الصندوق قد استلم طلب الحكومة المصرية والبنك المركزي المصري، والذي تضمن رغبتهما في الحصول على مساعدات مالية من أجل تعزيز قدرة الدولة المصرية على مواجهة الآثار السلبية المترتبة على تفشي وانتشار فيروس كورونا المستجد.

وأشارت أيضاً إلى أن طلب الحكومة المصرية والبنك المركزي قد شمل الحصول على مساعدات مالية عن طريق برنامج أداة التمويل السريع RFI  إضافة إلى برنامج اتفاق الاستعداد الائتماني SBA.

وشددت كريستالينا في البيان على أن طلب الاستفادة من برنامج أداة التمويل السريع من المتوقع بنسبة كبيرة أن يتم عرضه على المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي في ظرف أسبوعين، مؤكدة في الوقت ذاته أن ذلك التمويل السريع يتم منحه إلى الحكومات التي تعاني من مشكلات في ميزان المدفوعات حتى تكون قادرة على دعم القطاعات المتضررة في الدولة.

وأضافت أيضاً أن ما حدث للاقتصاد المصري يعتبر أمراً طبيعياً للغاية في الوقت الحالي بسبب تفشي وانتشار فيروس كورونا المستجد، حيث تأثر الاقتصاد العالمي لكافة دول العالم مثلما حدث تماماً مع الاقتصاد المصري.

وأوضحت كريستالينا في البيان أن السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية قد تحرك بشكل مثالي بالتعاون مع الحكومة المصرية، من أجل معالجة جميع الآثار السلبية التي ترتب عليها انتشار فيروس كورونا، من خلال دعم المؤسسات الخاصة والعامة إضافة إلى أفراد المجتمع بشكل عام.

وشددت أيضاً على أن موافقة صندوق النقد الدولي على ذلك القرض الذي طلبته الحكومة المصرية سوف يعزز الثقة بشكل أكبر في الاقتصاد المصري، كما أشارت أيضاً إلى أن ذلك سوف يساعد على حماية كافة فئات المجتمع وخاصة الفئات الأكثر هشاشة على وجه التحديد.

إقرأ أيضاً: مصادر حكومية تنفي شائعات وفاة زعيم كوريا الشمالية كيم جونج