غداً اجتماع النقد الدولي لإقرار قرض لمصر بقيمة 2.7 مليار دولار

أعلن المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي أنه من المقرر أن يتم عقد فعاليات اجتماعه غداً الموافق الاثنين، من أجل مناقشة طلب جمهورية مصر العربية في الحصول على قرض تبعاً لأداة التمويل السريع، بحسب ما تم الإعلان عنه عبر الموقع الإلكتروني التابع لصندوق النقد الدولي خلال الأسبوع السابق.

وقد أوضح مصدر مسؤول في البنك المركزي، خلال تصريحات صحفية له يوم الثلاثاء السابق، إن مصر سوف تحصل على الدفعة الأولى، بقيمة تقرب من 2.7 مليار دولار أمريكي، من حزمة التمويل التي طلبتها من صندوق النقد الدولي، يوم الـ 11 من شهر مايو الراهن، الموافق غداً الاثنين.

وأوضح المصدر أن الدفعة الأولى من حزمة التمويل الدولي سوف تستلمها مصر تبعاً لأداة التمويل السريع بقيمة تصل إلى 2.7 مليار دولار أمريكي وباقي التمويل سوف يتم خلال شهر يونيو القادم 2020.

وصرح رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي، ومحافظ البنك المركزي طارق عامر خلال الأسبوع السابق عن طلب مصر الحصول على حزمة تمويل من صندوق النقد الدولي للعمل على تعزيز قدرتها في مواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19”.

ويجدر هنا الإشارة إلى أن مصر طلب قرضين من صندوق النقد الدولي القرض الأول تبعاً لبرنامج أداة التمويل السريع “RFI”، والطلب الثاني تبعاً لبرنامج اتفاق الاستعداد الائتماني”SBA”.

إقرأ مصر تترقب مناقشات صندوق النقد الدولي الاثنين القادم للرد على طلب القرض