محافظة السويس تشهد وفاة حالتين اليوم بسبب كورونا و14 إصابة جديدة

شهدت محافظة السويس اليوم الأحد ارتفاعاً جديداً في أعداد المصابين والوفيات على حد سواء بسبب فيروس كورونا المستجد، وذلك بناءً على نتائج التحاليل التي أجرتها مديرية الصحة في المحافظة خلال الساعات الماضية.

وأوضح مصدر مسؤول في مديرية الصحة التابعة لمحافظة السويس أن المحافظة قد شهدت اليوم رصد 14 إصابة جديدة بالفيروس المستجد، وعلى إثر ذلك ارتفع إجمالي عدد المصابين بالمرض في محافظة السويس من خلال وصولهم إلى 235 حالة حتى هذه اللحظة.

وأشار أيضاً إلى أن إجمالي عدد الوفيات في المحافظة بسبب ذلك الوباء قد وصل إلى 14 حالة وفاة بعدما تم تسجيل اليوم الأحد حالتين جديدتين، مؤكداً في الوقت ذاته أن الحالات الجديدة كان تتلقى العلاج منذ مدة ولم يتم اكتشاف إصابتها اليوم.

وشدد المصدر على أن جميع المصابين الجدد قد تم توزيعهم بناءً على بروتوكول وزارة الصحة والسكان، حيث تم نقل الحالات الحرجة إلى مستشفيات العزل أي الحميات، كما تم نقل الحالات التي ظهرت عليها الأعراض بشكل واضح إلى التأمين الصحي، فيما تم الإبقاء على الحالات التي تعاني من أعراض بسيطة جداً في العزل المنزلي.

وأضاف أيضاً أن فرق قطاع الطب الوقائي لا تزال تعمل جاهدة على مدار الساعة بصفة يومية من خلال تتبع المخالطين للحالات التي تم الكشف عن إصابتها، حتى يتم رصد جميع الحالات الجديدة لمنع تفشي الوباء بشكل أكبر في المحافظة في الفترة القادمة.

ولا تعتبر زيادة أعداد المصابين بفيروس كورونا في محافظة السويس أمراً غريباً على الإطلاق، نظراً لأن هذه الزيادة قد شهدتها أيضاً جميع محافظات الجمهورية منذ بداية الأسبوع الأخير من شهر رمضان الكريم الماضي إلى غاية الآن.

ويجب الإشارة إلى أن حالة الخوف باتت أكبر في الشارع المصري في المرحلة الحالية، وخاصة بعدما بات معدل الإصابات يتجاوز ألف حالة في آخر ثلاثة أيام على التوالي، علماً بأن ذلك المعدل من المحتمل أن يرتفع أكثر خلال الأسابيع القليلة القادمة بنسبة كبيرة للغاية.

إقرأ أيضاً: وزيرة الصحة تستعرض مجهودات الوزارة في مواجهة كورونا وتكشف إجمالي عدد المصابين