مصادر تؤكد تسجيل محافظة قنا معدلات عالية من المصابين والوفيات بسبب كورونا

أوضح مصدر مسؤول في مديرية الصحة التابعة لمحافظة قنا اليوم السبت أن معدلات المصابين والوفيات لا تزال في تزايد مستمر في كافة أرجاء المحافظة، بسبب أزمة تفشي وانتشار فيروس كورونا المستجد بالرغم من الإجراءات الوقائية التي التزم بها جانب كبير من الأهالي إضافة إلى القيود المشددة المفروضة من طرف الجهات الأمنية حفاظاً على سلامة المواطنين.

وأكد المصدر أن إجمالي عدد المصابين بالفيروس المستجد في محافظة قنا منذ اللحظة الأولى التي تفشى فيها ذلك المرض إلى غاية اليوم قد وصل إلى 350 حالة، فيما بلغ إجمالي عدد الوفيات إلى 42 حالة في إشارة واضحة إلى الزيادة اليومية في عدد الحالات التي يتم تسجيلها من جانب مسؤولي وزارة الصحة والسكان.

وأشار أيضاً إلى أن إجمالي عدد المتعافين من الوباء في محافظة قنا يسير بدوره في اتجاه تصاعدي، حيث تعافى حتى هذه اللحظة 160 فرداً من الإصابة بشكل كامل في ظل المجهودات الكبيرة والهائلة المبذولة من جميع العاملين في القطاع الطبي داخل المحافظة على مدار الأسابيع الماضية.

وشدد المصدر على أن كافة الجهات المعنية في محافظة قنا تعمل جاهدة بشكل يومي من أجل محاولة احتواء ذلك الوباء، من خلال الاستمرار في عمليات التعقيم والتطهير لجميع المنشآت العامة إضافة إلى وسائل النقل والمواصلات وأيضاً جميع الأماكن التي يتردد الناس على زيارتها لشراء احتياجاتهم في الفترة الحالية.

يُذكر أن جميع محافظات الجمهورية على مستوى مصر كانت قد تخطت حاجز 10 آلاف إصابة بالفيروس المستجد خلال الأيام القليلة الماضية، فيما اقتربت أعداد المتعافين من تخطي حاجز 3 آلاف إصابة في الفترة القادمة.

ومن جانبها، تبذل وزارة الصحة والسكان كل ما يلزم من مجهودات بصفة يومية على مدار الساعة من أجل مكافحة انتشار ذلك المرض، علماً بأن ارتفاع الأعداد منذ انطلاقة شهر رمضان الكريم الحالي كان متوقعاً بنسبة كبيرة من طرف مسؤولي الوزارة، نظراً إلى حالة عدم الالتزام من جانب عدد هائل من المواطنين لشراء لوازم الشهر الفضيل، على أمل انخفاض الأعداد مع حلول موعد عيد الفطر المبارك.

إقرأ أيضاً: تعرف على أسعار الفائدة في 7 بنوك على الودائع قصيرة الأجل