ملخص مباراة فرنسا وهولندا الاحد 9/9/2018 في دوري الأمم الأوروبية

ملخص مباراة فرنسا وهولندا، حقق منتخب فرنسا فوزاً مثيراً على حساب ضيفه منتخب هولندا بهدفين مقابل هدف واحد، وذلك في المباراة التي جمعت بين المنتخبين في مساء اليوم الأحد الموافق 9 سبتمبر 2018 على ملعب فرنسا الدولي في العاصمة الفرنسية باريس.

وقد نجح في تسجيل أهداف منتخب فرنسا في المباراة كلاً من النجم كيليان مبابي في الدقيقة الرابعة عشر، إضافة إلى المهاجم أوليفيه جيرو في الدقيقة الخامسة والسبعين، فيما سجل الهدف الوحيد لمصلحة المنتخب الهولندي في المباراة اللاعب المخضرم راين بابل في الدقيقة السادسة والستين.

وجاءت هذه المباراة ضمن مباريات الجولة الثانية عن المجموعة الأولى في إطار دور المجموعات عن الدرجة الأولى في مسابقة دوري الأمم الأوروبية 2018 / 2019 م، وبذلك رفع منتخب فرنسا رصيده إلى 4 نقاط في صدارة ترتيب المجموعة، فيما استقر رصيد منتخب هولندا عند صفر من النقاط.

وجاءت تشكيلة منتخب فرنسا الأساسية في هذه المباراة الهامة على النحو التالي:

  • حراسة المرمى: ألفونس أريولا.
  • خط الدفاع: بنجامين / رافاييل فاران / صامويل أومتيتي / لوكاس هيرنانديز.
  • خط الوسط: نغولو كانتي / بول بوغبا / بليز ماتويدي.
  • خط الهجوم: كيليان مبابي / أنطوان جريزمان / أوليفيه جيرو.
  • المدير الفني: الفرنسي ديدييه ديشان.

أما على الجانب المقابل فقد جاءت تشكيلة منتخب هولندا الأساسية في هذه المباراة الهامة على النحو التالي:

  • حراسة المرمى: ياسبر سيليسن.
  • خط الدفاع: دي ليجت / فيرجيل فان دايك / ديلي بليند.
  • خط الوسط: تيتي / بروبر / دي يونج / راين بابل.
  • خط الهجوم: جورجينيو فينالدوم / بروميس / ممفيس ديباي.
  • المدير الفني: الهولندي رونالد كومان.

ملخص مباراة فرنسا وهولندا والشوط الأول من المباراة

ملخص مباراة فرنسا وهولندا، في شوط المباراة الأول ومنذ الوهلة الأولى في عمر اللقاء حاول كل منتخب أن يقوم بفرض سيطرته على الطرف الآخر، وخاصة المنتخب الفرنسي الذي يخوض المباراة على أرضه ووسط جماهيره الغفيرة للغاية التي ستحتفل بلقب المونديال مباشرة من جديد عقب نهاية هذه المباراة.

وفي الدقيقة الأولى سنحت أولى الفرص الخطيرة لمصلحة المنتخب الفرنسي في المباراة، وذلك حينما سدد النجم كيليان مبابي كرة من داخل منطقة الجزاء، ولكن حارس المرمى ياسبر سيليسن أبعد الكرة بنجاح إلى الخارج وسط حماسة كبيرة من جانب الجماهير الفرنسية في المدرجات.

ومع مرور الدقائق أسفر ضغط المنتخب الفرنسي الكبير عن نجاحه في تسجيل أولى أهدافه في المباراة، والذي جاء في الدقيقة الرابعة عشر عبر النجم كيليان مبابي الذي استغل بدوره ثغرة واضحة للغاية في خط دفاع المنتخب الهولندي ليضع على إثرها أصحاب الأرض في المقدمة.

ومن بعد الهدف مباشرة استحوذ المنتخب الفرنسي بشكل كامل على الكرة سعياً منه لتسجيل المزيد من الأهداف، وفي مقابل ذلك ظهر العجز واضحاً على المنتخب الهولندي من الناحية الهجومية في ظل الصلابة الدفاعية لمنتخب الديوك الفرنسية.

وفي الدقائق المتبقية من الفترة الأولى من عمر اللقاء استمر الوضع على ما هو عليه دون أي جديد على الإطلاق من المنتخبين، حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية الشوط الأول على وقع تقدم منتخب فرنسا بهدف وحيد مقابل لا شئ.

ملخص مباراة فرنسا وهولندا والشوط الثاني من المباراة

ملخص مباراة فرنسا وهولندا، في شوط المباراة الثاني دخل المنتخب الفرنسي عازماً على تسجيل المزيد من الأهداف من أجل حسم الأمور بشكل نهائي، وفي مقابل ذلك بحث المنتخب الهولندي عن تعديل النتيجة في المقام الأول قبل التفكير في أي شئ آخر.

وفي الدقيقة الثانية والستين حاول الفرنسي ديدييه ديشان المدير الفني للمنتخب الفرنسي أن يقوم بتنشيط خطوطه الأمامية نوعاً ما من أجل تحقيق مبتغاه، وذلك من خلال إشراك الظهير الأيسر بنجامين ميندي الذي يتسم بالاندفاع الهجومي بدلاً من الظهير الأيسر لوكاس هيرنانديز.

وفي الدقيقة السادسة والستين جاء أول رد فعل حقيقي من جانب المنتخب الهولندي في المباراة، وذلك حينما انفرد اللاعب جورجينيو فينالدوم بحارس المرمى ألفونس أريولا، ولكن كرته مرت بجانب القائم الأيمن بقليل لحارس المرمى ألفونس أريولا.

وبعدها بدقيقة واحدة فقط لا غير استغل المنتخب الهولندي ثغرة من الجهة اليسرى للخط الخلفي لأصحاب الأرض، ليتمكن على إثرها اللاعب المخضرم راين بابل من تسجيل هدف التعادل لمصلحة الطواحين الهولندية وسط حالة من الصدمة نوعاً ما من جانب الجماهير الفرنسية.

وعلى الرغم من اشتعال أجواء المباراة إلا أن المنتخب الفرنسي سرعان ما عاد لكي يتقدم في النتيجة مرة أخرى، وهذه المرة في الدقيقة الخامسة والسبعين حينما سجل له المهاجم أوليفيه جيرو أخيراً الهدف الثاني لمصلحة منتخب بلاده والأول له في صيف العام الحالي 2018.

وفي الدقائق المتبقية من عمر المباراة استمر الوضع على ما هو عليه دون أي جديد على الإطلاق من المنتخبين، حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية المباراة على وقع بطل العالم المنتخب الفرنسي بهدفين مقابل هدف واحد.

إقرأ أيضاً: