نصف سكان العالم في الحجر الصحي وانتشار كورونا يتسارع

في مواجهة تسارع انتشار فيروس كورونا، يمضي أكثر من 3 مليارات شخص في الحجر الصحي، كما أسفر عن وفاة أكثر من 25 ألف شخص حتى الآن، مهددا أوروبا وخصوصا إيطاليا.

في إيطالية، قتل الفيروس 1000 شخص، خلال 24 ساعة، في حصيلة يومية غير مسبوقة، وارتفع إجمالي الوفيات في هذا البلد إلى 9134 حالة، تليها إسبانيا في المرتبة الثانية لأكبر عدد وفيات في العالم بـ4858 وفاة، فيما تواصل العدوى تباطؤها في شبه الجزيرة، ما يبشر بالقضاء على العدوى نتيجة للإجراءات الوقائية الصارمة.

وسجلت الولايات المتحدة 100 ألف إصابة، ودفع هذا الوضع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لإصدار مرسوم يلزم مجموعة صناعة السيارات “جنرال موترز” بإنتاج أجهزة تنفس اصطناعي أساسية لمرضى فيروس كورونا.

وأكد المدير العام لمنظمة الصحة العالمية أن النقص العالمي في معدات الوقاية الفردية لطواقم المعالجين يشكل تهديدا وشيكا لمكافحة وباء كورونا.

وفي فرنسا، مددت الحكومة إجراءات الحجر المنزلي لمدة أسبوعين حتى الثلاثاء 15 أبريل، وأكد رئيس الحكومة إدوار فيليب أنه على السكان الصمود، محذرا من مد عالٍ للمرض الذي يجتاح فرنسا.

وفي بريطانيا، أُعلنت إصابة رئيس الوزراء بوريس جونسون بفيروس كورونا.