هولندا تكتشف جسماً مضاداً يمنع فيروس كورونا من إصابة الخلايا البشرية

ذكرت تقارير صحفية إنجليزية اليوم الثلاثاء أن بعض المؤسسات الطبية في دولة هولندا قد نجحت في اكتشاف أجساماً مضادة تمنع فيروس كورونا المستجد من إصابة الخلايا البشرية، مما يؤكد على قرب موعد اكتشاف علاج فيروس كورونا بعدما انتشر ذلك الوباء بسرعة هائلة في مختلف أنحاء العالم على مدار الأشهر القليلة الماضية.

وأكدت صحيفة “ذا صن” الإنجليزية أن هذه الأجسام المضادة التي تمنع فيروس كورونا المستجد من إصابة الخلايا البشرية، قد تم اكتشافها بواسطة مجموعة من الباحثين العاملين في جامعة أوترخت إضافة إلى مركز إيراسموس الطبي وأيضاً شركة هاربور بيوميد.

وأشارت أيضاً إلى أن هذه الخطوة تعتبر إيجابية للغاية بكل ما تحمله الكلمة من معنى، حيث تمنح الأمل للبشرية بأكملها في كافة أنحاء العالم وليس فقط لدولة واحد بعينها، نظراً لأن فيروس كورونا المستجد لم يرحم أي أحد على الإطلاق وانتشر في جميع بقاع العالم.

وشددت الصحيفة على أن هذه الأجسام المضادة التي تم اكتشافها لديها القدرة على تغيير مسار العدوى داخل جسم الإنسان المصاب بفيروس كورونا، مما يساعده في نهاية المطاف على وقايته من ذلك الفيروس حتى وإن أصابه، وذلك بناءً على التصريحات التي أدلى بها البروفيسور جان بوش رئيس الأبحاث في جامعة أوترخت.

وأضافت أيضاً أن مجموعة الباحثين الذين اكتشفوا الأجسام المضادة قد استخدموا الفئران في تجاربهم، حيث قام الباحثون بحقن بعض الفئران بمجموعة كبيرة من الفيروسات تشمل فيروس كورونا المستجد، ومن جانبها قامت الفئران بإنتاج 51 جسماً مضاداً قادراً على منع إصابة الفيروسات للخلايا البشرية.

وأوضحت الصحيفة أن هذه الأجسام المضادة قد تم تجربتها بالفعل على خلايا بشرية تم تخليقها في إحدى المعامل الطبية، وتم اكتشاف أحد هذه الأجسام لديه صلة وثيقة مع فيروس كورونا المستجد، مما يعني بالتالي أن ذلك الجسم المضاد من الممكن أن يتم تطويره حتى يصبح بمثابة العلاج المحتمل القادر على القضاء على فيروس كورونا المستجد الذي تسبب في كوارث عالمية لا مثيل لها مطلقاً.

إقرأ أيضاً: أسعار أفضل 7 سيارات مستعملة هاتشباك .. سعرها لا يتخطى 40 ألف جنيه !