هيئة البريد المصري تقرر رسمياً تخفيض عائد حسابات التوفير 75%

أعلنت هيئة البريد المصري بصفة رسمية اليوم السبت عن تخفيض أسعار الفائدة على عائد كافة حسابات التوفير لديها بنسبة 75%، وذلك تزامناً مع قرار البنك المركزي المصري الأسبوع الماضي المتمثل في تخفيض أسعار الفائدة 3% لدعم الاقتصاد المصري بسبب أزمة انتشار فيروس كورونا.

وأكدت هيئة البريد المصري أن ذلك القرار سوف يتم تنفيذه انطلاقاً من يوم غداً الأحد، على أن يصل سعر الفائدة على جميع حسابات التوفير إلى 8.5% بعد أن كان 9.25% طيلة الأشهر الماضية.

وكانت هيئة البريد قد أعلنت في وقت سابق وتحديداً في شهر أغسطس من العام الماضي 2019 عن تخفيض أسعار الفائدة على حسابات التوفير لديها بعيداً عن أزمة فيروس كورونا الحالية، حيث كان سعر الفائدة وقتها 10.25% إلا أنه وصل إلى 9.2%.

ومن المؤكد أن ذلك القرار قد أضر كثيراً بعملاء هيئة البريد المصري البالغ عددهم حوالي 24 مواطن حتى هذه اللحظة، إلا أن ذلك القرار يسري على الجميع في نهاية المطاف سواء العملاء التابعين لهيئة البريد أو حتى العملاء التابعين لمختلف البنوك الأخرى داخل مصر أو حتى خارجها.

وتُعاني مصر في الوقت الراهن من أزمة اقتصادية لا مثيل لها على الإطلاق مثل كافة دول العالم، بسبب استمرار تفشي وانتشار فيروس كورونا مما أدى إلى توقف حركة التجارة العالمية وتعليق رحلات الطيران، إضافة إلى انهيار الاقتصاد العالمي في كل مكان مما جعل قرار تخفيض أسعار الفائدة في مصر قراراً حكيماً من أجل مواجهة هذه التداعيات الاقتصادية.

ويتوقع العديد من خبراء الاقتصاد أن يُساهم قرار تخفيض أسعار الفائدة في دعم الاقتصاد المصري من جديد في الأشهر القادمة، على أمل عودة الحياة مجدداً إلى طبيعتها في أقرب فرصة ممكنة، وهو الأمر المستبعد نوعاً في ظل الانتشار السريع لفيروس كورونا المستجد.

ويأمل الجميع داخل جمهورية مصر العربية في نهاية أزمة احتواء فيروس كورونا على الأقل داخل البلاد، إلا أن كل التوقعات تُشير إلى احتمالية استمرار هذه الأزمة حتى نهاية شهر أبريل المقبل.

إقرأ أيضاً: جهاز حماية المنافسة يقرر إحالة أكبر سماسرة الدواجن إلى النيابة العامة