“هيرمس” يتوقع انتعاشة تدريجية في القطاع الخاص في 2020

أعرب بنك استثمار هيرميس، عن توقعاته بشأن موقف الاقتصاد المصري خلال العام المقبل، موضحًا أنه من المقرر أن تحقق مصر نموًا بمعدل 5.8% من الناتج المحلي الإجمالي خلال العام المالي الجاري على أن ينخفض هذا المعدل إلى 5.7% خلال العام المالي المقبل.

وأضاف البنك، في مذكرة بحثية عنه، أنه يرى إمكانية انتعاشة تدريجية لنشاط القطاع الخاص في مصر خلال 2020، مع عودة أسعار الفائدة لمستويات قريبة إلى ما قبل تعويم الجنيه ووصول الإصلاحات الاقتصادية لنهايتها، بينما توقع أن يخفض البنك المركزي سعر الفائدة ما بين 1.5% إلى 2% خلال العام المقبل، إضافة إلى أنه من المتوقع أن يكون هذا الانتعاش متدرج مع نفض الاقتصاد المصري غبار الإجراءات التقشفية ببطء.

وكانت أسعار الفائدة في البنك المركزي خلال الشهور التسعة التالية لقرار التعويم شهدت زيادة بمجموع 7%، قبل أن يبدأ المركزي في خفضها في فبراير 2018، فيما خفض البنك المركزي سعر الفائدة بمجموع 4.5% على 4 مرات خلال العام الحالي، ليصل إجمالي الخفض خلال العامين الأخيرين إلى 6.5%، لتقترب من مستواها قبل التعويم، حيث وصل سعر الفائدة الآن مستوى 12.25% للإيداع، و13.25% للإقراض.