وزارة التنمية تعلن رسمياً إيقاف تراخيص البناء على مستوى الجمهورية لمدة 6 أشهر

أعلنت وزارة التنمية المحلية بصفة رسمية اليوم الإثنين عن إيقاف كافة أنواع تراخيص البناء، وذلك اعتباراً من يوم أمس الأحد الموافق 24 مايو 2020 ولمدة 6 أشهر قادمة أي حتى نهاية شهر نوفمبر المقبل من العام الحالي 2020.

وجاء ذلك القرار الوزاري من طرف اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، على أن يلتزم بتنفيذ القرار كل محافظ من المحافظين حسب نطاق اختصاصه على مستوى كافة أنحاء الجمهورية.

ويشمل ذلك القرار جميع أنواع التراخيص بدون أي استثناء على الإطلاق، وتممثل هذه الأنواع في كلاً من: أعمال البناء / توسعة أعمال البناء / تعلية أعمال البناء / تعديل أعمال البناء / تدعيم المساكن الخاصة.

ولا يقتصر الأمر على ذلك فحسب، بل إن قرار اللواء محمود شعراوي قد شمل أيضاً عدم استكمال أعمال البناء لجميع المباني الجاري تنفيذها في الوقت الحالي أي إيقافها بشكل مؤقت لحين نهاية مدة 6 أشهر، حتى يتم التأكد من توافر جميع الشروط البنائية في نهاية المطاف.

يُذكر أن وزارة التنمية المحلية تعمل جاهداً خلال الفترة الماضية بشكل واضح للغاية من أجل ضبط جميع المخالفين أو حتى المتعدين على أراضي الدولة المصرية، إضافة إلى محاولة تنظيم كل كبيرة وصغيرة تتعلق بتراخيص البناء، وذلك بناءً على توجيهات خاصة من جانب السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية.

وكانت السنوات الماضية قبل تولي النظام الحالي المسؤولية شاهدة على حالة من الفوضى لا مثيل لها على الإطلاق، حيث خالف العديد من المواطنين القانون وقاموا ببناء مباني غير مرخصة من الناحية القانونية أي بدون وجه حق، مما جعل النظام الحالي وفي مقدمته الرئيس السيسي يسعى لفرض هيبة الدولة المصرية على الجميع وخصوصاً المخالفين.

ومن المؤكد أن بناء المباني بشكل غير قانوني يسلب بقية المواطنين حقوقهم، وهو الأمر الذي لن تسمح به الحكومة المصرية في المرحلة القادمة بأي حال من الأحوال، وخاصة في ظل سعي فخامة الرئيس لبناء مجتمع عمراني جديد يستفيد منه كافة أبناء الشعب المصري بدون أي تفرقة بينهم على الإطلاق.

إقرأ أيضاً: مستشفى كفر الدوار تنفي هروب أحد مصابي فيروس كورونا منها أول أيام العيد