وزارة الصحة تطلق حملة للتوعية ضد مرض الحصبة

تطلق وزارة الصحة والسكان، حملة للتوعية ضد مرض الحصبة، وكيفية التعامل مع المصابين بالمرض من الأطفال أو أحد أفراد الأسرة، والتوعية بمظاهر المرض والعلامات التي تظهر على الإنسان.

وذكرت وزارة الصحة والسكان في بيان لها، أن للحصبة عدة أعراض منها، ظهور طفح جلدي مائل للاحمرار، وسيسبق الطفح الجلدي سيلان في الأنف، وعطس ودموع في العين، ويصاحب الاعراض السابقة التهاب الملتحمة، ويصاب المريض بالحصبة بالحساسية الشديدة للضوء، ومن الممكن أن يظهر الطفح الجلدي عقب أربعة أيام من الأعراض السابقة.

وأعلنت وزارة الصحة، في بيانها، ضرورة التوعية بمرض الحصبة، وخاصة بين الصغار، وهو مرض يسببه فيروس الرويبولا، وهذا الفيروس مكانه في الأنف والحنجرة يعيش فيهم، ونصحت وزارة الصحة والسكان في بيانها، الأفراد المصابين بالحصبة بالعزل عن باقي أفراد الأسرة منعا لانتشار المرض بين أفراد الأسرة الواحدة، كما ينصح بالراحة التامة للمريض وشرب السوائل بكثرة، ويمكن للمرض الانتقال عن طريق العطس والسعال.

ومن ناحية أخرى، أعلن مستشار وزيرة الصحة والسكان لشؤون الإعلام والمتحدث الرسمي لوزارة الصحة، عن توفير أرصدة استراتيجية بشكل كافي لمختلف الطعوم والأمصال لمدد زمنية تتراوح ما بين 6 أشهر إلى 15 شهراً، بناء على التوجيهات الصادرة عن القيادة السياسية من أجل الارتقاء بمنظومة الصحة والأمن الصحي القومي، كأحد أهم ركائز التنمية المستدامة، والعمل على تحقيق أهداف رؤية مصر خلال عام 2030.

وأضاف مستشار وزيرة الصحة والسكان لشؤون الإعلام، والمتحدث الرسمي لوزارة الصحة، توفير رصيد استراتيجي كافي للتطعيمات بالمدارس، مثل وجود لقاح السحائي الثنائي ولقاح الثنائي كبار، حيث تم تطعيم طلاب المدارس خلال العام الدراسي السابق 2018/ 2019، كما تم تطعيم الطلاب المتخلفين عن التطعيم خلال السنوات السابقة، إلى جانب وجود رصيد كافي لتطعيم الطلاب خلال العام الدراسي الجديد 2019/ 2020.