وزير الري يفجر مفاجأة.. لدينا 20 مليار متر مكعب سنويا “فجوة مائية”

قال الدكتور محمد عبدالعاطي وزير الموارد المائية والري، خلال افتتاح عدد من المشروعات القومية الكبري بحضور الرئيس السيسي، اليوم، إن مصر لا تنتظر المشكلات لحلها؛ بل تتنبأ بها وتواجهها، مؤكدا أنه لا توجد دولة في أفريقيا تعيد استخدام المياه أكثر من مرة إلا مصر.

وأضاف وزير الموارد المائية والري أن مصر تعتمد على مياه نهر النيل بنسبة 97% من مواردها، حيث يرتكز السكان على نحو 5% فقط من مساحتها، مشيرا إلى أن هناك فجوة في المياه لدى مصر تقترب من 20 مليار متر مكعب.

وأكد عبدالعاطي أن مصر هي ثاني دولة في العالم في استخدام المياه المعالجة، مشيرا إلى أن مشروع المحسنة الذي يعالج مليون متر مكعب في اليوم من مياه الصرف الزراعي، ومشروع بحر البقر الذي يعالج نحو 5.6 في اليوم، من أكبر مشروعات معالجة المياه على مستوى العالم، إذ إن مصر تعتبر أعلى دولة بالعالم في إعادة استخدام المياه المعالجة.

وأوضح عبدالعاطي أنه جارٍ تنفيذ برنامج التحول إلى الري الحديث، بتكلفة 60 مليار جنيه، مستعرضا برامج مواجهة العجز المائي، من خلال إعادة تدوير المياه، وتحلية مياه البحر للوفاء بمتطلبات مياه الشرب بالمناطق الساحلية، إضافة إلى تأهيل الترع وأعمال التبطين؛ من أجل رفع رفع كفاءة الري الحقلي في 6 ملايين فدان.

وأشار عبد العاطي إلى أن معدل الشكاوى في عام 2016 وصل إلى نحو 1800 شكوى، ووصلت خلال العام الجاري إلى نحو 2020 200 شكوى، موضحا أن هدف الوزارة حل جميع الشكاوى خلال الفترة المقبلة.