133 ألف طن قمح في مخازن كفر الشيخ منذ بداية الموسم

أعلن الدكتور إسماعيل عبدالحفيظ محافظ كفر الشيخ عن تلقي الصوامع والشون بالمحافظة 133 ألفًا و273 طنا و708 كيلوجرامات من الأقماح المحلية، وذلك منذ بداية موسم التوريد يوم 15 أبريل الماضي إلى الآن.
وأضاف المحافظ – في بيان اليوم الثلاثاء، أن الجهات المسوقة هي الشركة المصرية للصوامع والتخزين “صومعة سيدي سالم، صومعة شباس الملح بمركز دسوق”، وشركة المطاحن التابعة للشركة القابضة للصناعات الغذائية قطاع مطاحن كفر الشيخ، والبنك الزراعي المصري، مشيرا إلى أن الرصيد السابق الذي تم توريده خلال الأيام الأخيرة بلغ 132 ألفا و856 طنا و855 كيلو جراما، وبلغت إجمالي الكمية الموردة آخر يوم 416 طنا و 853 كيلوجراما.
وأوضح طه أن الأقماح المُورَدة تضمنت 82 ألفا و389 طنا و747 كيلوجراما للشركة المصرية للصوامع والغلال، و26 ألفا و650 طنا و456 كيلوجراما بشون فرع البنك الزراعي، و24 ألفا و233 طنا و505 كيلوجرامات إلى قطاع مطاحن كفر الشيخ، مؤكداً انتظام أعمال التوريد بشكل يومي حتى نهاية موسم التوريد في 15 يوليو المقبل.
وأشار إلى أن الأسعار المقررة لتوريد الأقماح المحلية هذا العام تضمنت 655 جنيها للأردب (150 كجم)، ودرجة نقاوة 22.5 قيراط، و670 جنيها للأردب (150 كجم) درجة نقاوة 23 قيراطا، و685 جنيها للأردب (150 كجم) درجة نقاوة 23.5 قيراط، وأنه لا يمكن استقبال الأصناف المنزرعة التي تقل جودتها عن 22%.
وقال إنه يتم سداد القيم المالية للمزارعين خلال 48 ساعة من التوريد تسهيلاً عليهم، ويهيب بالمزارعين استمرار تنظيم عملية التوريد وعملية التسويق، وتوافر الأجولة الجديدة لنقل القمح أثناء التوريد، ليكون موسم حصاد رائع.
وتابع المحافظ أنه تم التنسيق مع وزارة التموين والتجارة الداخلية على إنشاء نقاط لتجميع محصول القمح من المزارعين، بحيث تكون قريبة من الحقول، ويتم النقل من خلالها إلى الشون والصوامع، للتيسير على المزارعين وعدم تحميلهم أية أعباء إضافية، مع نزول كافة قيادات ومسئولي المراكز والمدن إلى المزارعين في الحقول والمتابعة المستمرة والدورية، وتشكيل لجان فرعية لعلاج المشكلات التي تواجه المزارعين خلال عمليتي الحصاد والتوريد حتى لا يحدث تكدس أمام الشون.