مصدر يكشف دور المخابرات الأمريكية في توقع هجمات إيران الانتقامية

قال مصدر مسؤول في الولايات المتحدة الأمريكية، إن القيادة الأمريكية اكتشفت مبكرا استعدادات إيران للهجوم على قاعدتيها الجويتين في أربيل والأسد، الأمر الذي ساعدها على تفادي سقوط خسائر كبيرة ونقل قواتها إلى ملاذ آمن مبكرًا، موضحًا أن المخابرات والجيش رصدا تزويد إيران صواريخها الباليستية بالوقود السائل من خلال الأقمار الصناعية، إلى جانب التقاط المخابرات الأمريكية إشارة البصمة الخرارية مع إطلاق الصواريخ ما ساعدها على تقدير المكان الذي انطلقت إليه الصواريخ.

وأضاف المصدر الأمريكي، في تصريحات صحفية، أن المخابرات الأمريكية استخدمت التكنولوجيا الحديثة في حساب مبكر لأهداف الصواريخ المحتملة واكتشفت توجيهها للقاعدتين، الأمر الذي مكنها من تحذير القوات الأمريكية، إضافة إلى أن طائرة تجشش أمريكية استطلعت إلكترونيا عدد من الاتصالات ونقلت معلومات عن الهجوم، إلى جانب معلومات وتحذيرات قدمتها الحكومة العراقية.