4 مراحل في 30 يوما.. آثار الصيام على جسم الإنسان

على مدار 30 يوما من صيام شهر رمضان يمر جسم الإنسان بـ4 مراحل، تتسبب في تغيرات كثيرة بجسمه تعتبر من فوائد الصيام أوردها موقع “ilmfeed.

– المرحلة الأولى:

المرحلة الأولى من التطهير وتبدأ من اليوم الأول حتى الثاني من أيام الصيام، حيث يشهد مستوى السكر في الدم انخفاضا وكذلك تباطؤا في عمل القلب، كما يسحب الجليكوجين من العضلات والتي على إثرها يضعف جسم الإنسان، ومن علاماتها شعور الانسان بالصداع والدوخة والغثيان ورائحة الفم الكريهة.

– المرحلة الثانية:

يظهر فيها الجسم من الزيت، وتبدأ من من اليوم الثالث حتى اليوم السابع، فالدهون المكونة من الأحماض الدهنية الجلسرين تطلق من جزيئات الجلسرين وتتحول إلى الجلوكوز، ويصير الجلد زيتيًا، بسبب تطهر جسم الإنسان من الزيوت، ومن علاماتها معاناة الانسان من انتشار عدد من البثور، كما أن خلال الدم البيضاء والجهاز المناعي يزيد نشاطها بسبب راحة الجهاز الهضمي، ومن علاماتها الشعور بألم بالرئة.

ـ المرحلة الثالثة:

تبدأ هذه المرحلة من اليوم الثامن حتى اليوم الخامس عشر، حيث يشعر الإنسان في هذه المرحلة بالتحسن الجثماني والنفسي والعقلي،ويتمكن جسم الإنسام في هذا التوقيت من التئام الجروح في حال وجودها، ببحث الجسم على الأنسجة الميتة أو التالفة، كما أنها تتمكن من إفراز الخلايا الليمفاوية مواد لفرزها ما ينتج عنه تهيج في الأعصاب، ومن علاماتها شعور الإنسان بآلام في القدم بسبب تراكم السموم في الساقين.

ـ المرحلة الرابعة:

تبدأ هذه المرحلة من اليوم السادس عشر حتى اليوم الثلاثين، والتي يتكيف فيها جسم الانسان مع الصيام، ويمتلأ بالطاقة ويصل إلى قمة تركيزه، ومن علاماتها تحول لون اللسان إلى اللون الوردي، كما تمتاز رائحة النفس بكونها منعشة.