7 أحداث فلكية يشهدها شهر يونيو.. تعرف عليها

كشف رئيس قسم الفلك السابق بالمعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، الدكتور أشرف تادرس، عن 7 أحداث فلكية مهمة ستحدث خلال شهر يونيو الجاري.

واستعرض الدكتور تادرس هذه الأحداث الفلكية البارزة وهي:

استطالة عطارد

قال د. تادرس، إن الأحداث الفلكية المهمة في شهر يونيو تبدأ بعد غد الخميس الموافق 4 يونيو، عندما يكون كوكب عطارد في أقصى استطالة من الشمس، والاستطالة هي الزاوية بين الكوكب والشمس عندما تقاس من الأرض.

يذكر أن أكبر استطالة لكوكب عطارد تبلغ 28 درجة، ولكوكب الزهرة 48 درجة، وبهذا يصل كوكب عطارد إلى استطالة تقدر بــ 23.6 درجة من الشمس في هذا التاريخ، وهو أفضل وقت لرصد كوكب عطارد لأنه سيكون في أعلى نقطة له فوق الأفق الغربي مساءً، بعد غروب الشمس مباشرة في ذلك اليوم.

خسوف قمر الفراولة

لا يحدث خسوف القمر إلا إذا كان في طور البدر، لذلك يكتمل بدر القمر لشهر شوال يوم الجمعة الموافق 5 يونيو، وهو البدر المعروف من جانب القبائل الأمريكية باسم بدر الفراولة أو قمر الفراولة، لكونه يشير إلى هذا الوقت من العام الذي تجمع فيه ثمار الفراولة.

وكشف د. تادرس أن الخسوف الواقع في تلك الليلة خسوف شبه ظلي، ويحدث عندما يمر القمر في شبه ظل الأرض، وفي هذه الحالة سيكون القمر داكنا قليلا، وقد لا يُلاحظه الكثير من الناس.

ومن المنتظر أن يشاهد هذا الخسوف في معظم أنحاء أوروبا وأفريقيا وآسيا والمحيط الهندي واستراليا، حيث تبدأ مراحل الخسوف الساعة 7:50 مساءً، وتكون ذروته في 9:30 مساءً، ونهايته في 11:00 مساءً تقريبا.

اقتران القمر والمشتري وزحل

وقال د. تادرس إن القمر سيشرق بصحبة كوكبي المشتري وزحل بدءا من الساعة العاشرة والنصف مساء يوم 8 يونيو، وحتى فجر اليوم التالي، ويشرق الثلاثة أجرام في الساعة الحادية عشرة مساءً يوم 9 يونيو، وتظل في سماء القاهرة حتى طلوع فجر اليوم التالي.

اقتران القمر والمريخ

وأشار إلى أن القمر سيشرق بصحبة المريخ في حوالي الساعة الواحدة صباحا يوم 13 يونيو، ويظلا معا في سماء القاهرة حتى بزوغ فجر اليوم التالي.

اقتران القمر والزهرة

وقال رئيس قسم الفلك السابق بالمعهد القومي للبحوث الفلكية، إن القمر سيشرق بصحبة كوكب الزهرة، ألمع كواكب المجموعة الشمسية على الإطلاق، في منظر جميل للغاية صباح يوم 19 يونيو، قبل شروق الشمس بساعة تقريبا حتى يختفيا مع طلوع النهار.

الانقلاب الصيفي

وأشار إلى أن الانقلاب الصيفي يحدث كل عام في هذا الموعد تقريبا، حيث يميل القطب الشمالي للأرض باتجاه الشمس، والتي تكون قد وصلت إلى أقصى شمالها في السماء، حيث تكون أشعتها عمودية على مدار السرطان، عند خط عرض 23.44 درجة شمالا.

ويعتبر هذا اليوم هو ذروة فصل الصيف أو ما يسمى (الانقلاب الصيفي) في نصف الكرة الشمالي وذروة فصل الشتاء الذي يسمى (الانقلاب الشتوي) في نصف الكرة الجنوبي.

كسوف الشمس الحلقي ومولد القمر الجديد

يحدث كسوف الشمس عندما يكون القمر محاقا، ولا يحدث أي كسوف للشمس إلا بعد مرور أسبوعين كاملين من اكتمال بدر القمر، وعليه فمن المقرر أن يحدث كسوفا حلقيا للشمس في 21 يونيو، عندما يكون القمر في مداره بعيدا عن الأرض فيغطي قرص الشمس، ولكن ليس تماما فينتج عن ذلك حلقة من الضوء حول القمر المظلم.

ويبدأ مسار الكسوف الحلقي للشمس في وسط أفريقيا ويعبر السعودية وشمال الهند وجنوب الصين وينتهي في المحيط الهادئ، ويظهر هذا الكسوف جزئيا في معظم أنحاء شرق أفريقيا والشرق الأوسط وجنوب آسيا، وبعد انتهاء ذروة الكسوف يولد هلال القمر (هلال شهر ذو القعدة).

ومن المقرر أن يبدأ مراحل الكسوف الجزئي في القاهرة في تمام الساعة 6:25 صباحًا، وتكون ذروته في الساعة 7:20 ونهايته في 8:20 صباحًا تقريبا.

وتعتبر الأيام الأولى لمولد القمر أفضل الأوقات في الشهر لمراقبة ورصد الأجرام السماوية الخافتة، مثل المجرات والحشود النجمية لغياب القمر ليلا.