أخبار الاقتصاد

مصادر تكشف أسباب انتشار فروع “السلاسل التجارية” فى البلاد

خرجت بعض التصريحات من قبل الأستاذ عماد عابدين، والذي يعمل في منصب سكرتير شعبة المواد الغذائية التابعة إلى غرفة القاهرة التجارية، مؤكدة على إنه بالنسبة إلى أسعار المنتجات والمواد الغذائية الموجودة حاليا في القطاع الخاص تنخفض بشكل كبير من أسعار نفس المنتجات ونفس الماركات داخل الشركات القابضة، حيث طالب في حواره الشركات القابضة أن تحاول أن تنتهج نفس منهج هذه السلاسل لجذب المستهلك فى كافة المناطق بعد نجاح تجربتها.

كما ورد أن السيد “عابدين” قد أشار فى تصريحاته إلى أنه بالنسبة إلى السلاسل التجارية أو محلات الهايبرات قد بدأت في الآونة الأخيرة في الانتشار والتوسع في إقامة المنافذ بكافة المحافظات ويرجع السبب وراء ذلك إلى أنها تعمل على الحصول على خطوط إنتاج خاصة من السلع من نفس المصانع المنتجة مما يترتب علي ذلك وجود منافسة قوية أمام المنافذ الخاصة بالدولة بشكل كبير، حيث أكدت التصريحات إلى أن عملية حصول القطاع الخاص في مصر على خطوط إنتاج محددة وخاصة من أجله يساعدها بشكل كبير على جذب العملاء والمستهلك من كافة الفئات من الشركات القابضة.

أشار سكرتير شعبة المواد الغذائية إلى قدرة هذه السلاسل على ممارسة توسعاتها في الفترة الأخيرة في ظل استقرار الأوضاع في مصر الحالية بالإضافة إلى استقرار سعر العملة المحلية وانخفاض سعر الدولار.

من جهة أخرى قام عماد عابدين، بالتأكيد على أنه على الرغم من التوسعات الكبيرة والهائلة الحالية التي تسع إليها السلاسل والهايبرات إلا أنه من جهة اخرى السوق المصري ما زال على نفس وضعه الاقتصادي ويعاني بشكل كبير من ارتفاع حالات الركود بكافة المناطق والمحافظات ولم يتم تحريك عجلة العمل كما يتمني الماليين والاقتصاديين في البلاد ولم تعود كما كان في السابق وخاصة بعد أن تغيرت سياسة المواطنين بالنسبة للشراء.

 

اقرأ ايضًا.. الحكومة توافق علي تجديد تراخيص الأكشاك والمحلات للورثة الشرعيين في بعض المناطق بشروط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى