أخبار الاقتصاد

“خبير” البورصة المصرية شهدت إيجابيات منها انفصال الأسهم عن المؤشر التجاري الدولي

شهدت تعاملات البورصة المصرية خلال الأسبوع السابق بعض من الإيجابيات في أداء الأسهم المدرجة داخل سوق المال المصرية حيث انفصلت الأسهم عن المؤشر التجاري الدولي.

وتابع موقع مصر 365 تصريحات خبير أسواق المال “مايكل نجيب” عن تقييمه لأداء سوق المال المصري خلال الأسبوع الماضي حيث أوضح أنه هيئة سوق المال المصرية شهدت عدد من الإيجابيات في أداء الأسهم داخل البورصة المصرية في الأسبوع السابق حيث انفصلت أداء الأسهم المصرية المدرجة في سوق المال المصري عن المؤشر الدولي التجاري.

وأضاف خبير أسواق المال قائلا “كما شاهدنا في جلسات البورصة المصرية التي شهدت هبوط في أداء الأسهم داخل البورصة المصرية حيث نجد أن هذه الأسهم تغرد منفردة، وتحقق صعوداً على رأس هذه الأسهم سهم الشركة المصرية للاتصالات، التي حققت أداء إيجابي متجاهل انخفاض المؤشر الاقتصادي تماماً، كما أن معظم الأسهم المتداول في سوق المال المصرية تحترم الدعوم، ونرى هناك مشتريات قوية قرب الدعوم، بعد كل انخفاض نرى ارتدادية قوية”.

كما أشار خبير أسواق المال أن البورصة المصرية شهدت ارتفاع أحجام التداول في حالة صعود الأسهم، كما شهدت البورصة المصرية أيضا انخفاض مع الهبوط، وهذا من مميزات “الاتجاه الصاعد” في أداء البورصة.

كما أوضح خبير أسواق المال أن تعاملات البورصة المصرية خلال يوم الأربعاء الذي يعد آخر أيام تداول أسبوع البورصة المصرية قبل إجازة “ذكرى انتصارات حرب أكتوبر المجيدة” الموافق يوم الخامس من شهر أكتوبر الجاري لعام 2017، حيث هبط مؤشر الأداء الرئيسي لسوق المال المصرية ليصل إلى “المنطقة الحمراء”، وعن طريق الدعم الذي حققته مشتريات المتعاملين في البورصة المصرية من “الأجانب”، ربح “رأس المال السوقي” بنحو يصل إلى 3.7 مليارات جنيه مصري، ليغلق المؤشر عند مستوى “768.626 مليار جنيه مصري”.

كما هبط المؤشر الرئيسي لسوق المال المصرى “EGX30” عند نسبة 0,35%، ليتم إغلاق مؤشر السوق المال المصري في نهاية التعاملات عند مستوى “13881,8 نقطة” في مقابل 13930 عند بداية التعاملات في سوق المال المصرية، حيث تميز أداء البورصة في الأسبوع الماضي بإيجابيات منها انفصال الأسهم عن “المؤشر التجاري الدولي”.

أقرا المزيد “المالية” تطرح “أذون خزانة” بقيمة 13,75 مليار جنيه لأجل 91 و266 يوماً

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى