أخبار الاقتصاد

البنوك المصرية تقرر خفض فوائد الودائع بسبب قرار البنك المركزي

ورد أن البنوك المصرية قد قامت مؤخرًا بعقد عدد من الإجتماعات الخاصة بلجان الأصول والخصوم فيها من أجل أن يتم بحث القرار الصادر من قبل البنك المركزى المصري والمتعلق بشأن رفع قيمة الاحتياطي الإلزامي فيها، حيث ورد أنه قد تقرر رفعها بواقع 4% وذلك سوف يكون على حسب نسبة السيولة في البنوك.

خرجت تصريحات الإقتصادية من قبل السيد يحيى أبو الفتوح، والذي يعمل في منصب نائب رئيس البنك الأهلي المصري، المتعلقة بهذا الصدد، حيث قال إن مصرفه سوف يعمل على إتخاذ قراره الهام خلال الأسبوع الجاري وأنه سوف يحدد نسب خفض الفائدة التي من المقرر أن يتعامل بها على الودائع.

من جهة أخرى خرجت تصريحات بنك مصر والذي يعد ثاني أكبر البنوك المحلية الموجودة على الأراضي المصرية بشأن خفض الفائدة على الودائع حيث أشار البنك فى تصريحاته إلى أنه من المقرر أن يتم خفضها بواقع 0.75% ليستطيع بهذا أن يتماشى مع قرار البنك المركزي المصري بخصوص رفع قيمة الاحتياطي الإلزامي بحيث تكون بواقع 4 نقاط مئوية.

جدير بالذكر أن السيد عاكف المغربي، والذي يعمل في منصب نائب رئيس بنك مصر، قد قرر بخصوص مصرفه أن يتم خفض قيمة الفائدة على الودائع في الفترة القادمة بنسبة 0.75% على أن يتم تطبيق هذا القرار على شهادات الادخار.

اقرأ ايضًا.. نعرض أسماء البنوك ال6 التي قررت خفض قيمة الفائدة على الودائع

[ad6]

وفى سياق أخر، جاءت تصريحات البنك المركزي المصري أنه قد اتخذ قراره المالي بأن يتم بداية من يوم 10 أكتوبر 2017 رفع نسبة الاحتياطي الإلزامي المقررة حاليا على البنوك المصرية بالكامل بحيث تكون من 10% إلى 14% وسوف يتم من هذا التاريخ العمل رسميا بالقرار الجديد.

جدير بالذكر أن نسبة الاحتياطي الإلزامي استقرت عند 14% منذ عام 2001 حتى 2012، حيث تم خفضها تدريجيًا بعد يناير 2011 بنسبة 4% لتصل إلى 10% بغرض دعم القطاع المصرفي و لتمكين البنوك من مواجهة زيادة الطلب على السيولة.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى