أخبار الاقتصاد

وزارة الإسكان تطلق لقب “القنبلة الموقوتة” على قانون الإيجار القديم

أعلن عضو لجنة الإسكان “عاطف عبد الجواد” خلال مجموعة من التصريحات التي قام بها اليوم، أن الوزارة تعتبر القانون القديم للإيجار بمثابة القنبلة الموقوتة، ونتيجة لتَخوف الحكومات القديمة من هذا القانون، فكان من الصعب عليهم البحث عن حلول له أو حتى التطرق له.

وأضاف “عاطف” خلال التصريحات التي قام بها و التي كانت أمَام الإعلامي “محمود عبد الحليم” على قناة العاصمة خلال البرنامج الذي يقوم بتقديمه تحت عنوان “الشارع المصري” أن الفترة الحالية تشهد قيامه بإعداد عدد من المراجعات التي تتعلق بقانون الإيجار الجديد.

كما أضاف خلال التصريحات أن القانون الجديد يتكون من ثلاثة من المراحل والتي تم تحديدها بأنها تشمل الإسكان الإداري والمحلات التجارية والتي يجب أن تصل مدة تأجيرها إلى ثلاثة سنوات، وأنه من حق المالك للعقارات أن يقوم وفقا للجان تقييم السعر بتجديد الإيجار.

وقد أجرت إحدى السيدات خلال البرنامج اتصالا هاتفيا وتدعى “نادية” وقامت خلال الاتصال بتقديم طلب إلى السيسي، أنه نظرا لغلاء الأسعار بالنسبة للإيجار وعدم قدرتها على توفير المبالغ المطلوبة منها، فقد تقدمت إليه بطلب توفير شقة لها.

كما أضافت السيدة نادية خلال التصريحات التي قامت بها أن الارتفاعات التي طرأت على أسعار العقارات والإيجارات قد جعلتها عاجزة عن توفير تلك المبالغ، وقد ساهم في عجزها أيضا الارتفاعات التي طرأت على أسعار السلع و المنتجات.

هذا على عكس سابقا، حيث كانت الأسعار مناسبة سواء بالنسبة للعقارات و الإيجارات أو حتى بالنسبة للسلع و المنتجات، وكانت تتمكن خلال تلك الفترة من إعداد المبالغ اللازمة لدفع الإيجار، أما الآن فهي غير قادرة تماما على مواكبة الارتفاعات المستمرة و التي تطرأ على الأسعار بشكل متكرر على فترات قصيرة جدا.

جاء هذا خلال البرنامج التلفزيوني “الشارع المصري” والذي يتم تقديمه من خلال قناة العاصمة، بحيث تم عرض مشكلة الإيجار والأسعار خلال البرنامج، والتي تم التطرق خلالها إلى المشكلات التي يمر بها الإيجار القديم، وكذلك الارتفاعات التي تطرأ باستمرار على أسعار الإيجار.

اقرأ أيضا:

  1. مكافآت الموظفين تشكل ثلث موازنة الأجور من العام المالي 2016/2017.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى