أخبار الاقتصاد

سعر الحديد الآن في مصر.. أسعار الحديد اليوم الثلاثاء 10/10/2017 بالأسواق المصرية

بدأت أسعار الحديد في مصر في النزول منذ عدة أيام في الأسواق، وقد بدأ هذا التراجع في أسعار حديد التسليح في الأسواق المحلية وذلك نتيجة تراجع خام البليت الذي كان السبب الرئيسي والذي قد تسبب في رفع سعر الحديد خلال الفترة الماضية حيث وصلت قيمة تراجع سعر الحديد ما بين 150 مليون  جنيه إلى 200 مليون جنيه سعر الطن الواحد بدءا من يوم الأربعاء الرابع من أكتوبر 2017 وبدأ المنتجون للحديد في الخوف من الصين التي أصبحت تشكل خطرا علي المصانع المنتجة للحديد حيث أنها تنتج أكثر من نصف إنتاج العالم.

وسجل سعر طن الحديد في المصانع في المصانع الحاليه اليوم الاربعاء كالاتى

اسم الشركة           اسم المنتج            السعر

حديد عز               عز               12100جنيه

حديد المصريين      المصريين            11950 جنيه

حديد بشاي           بشاي      12000 جنيه

الوطنية للصلب      العتال     12000 جنيه

حديد عطية           عطيه     12000 جنيه

حديد المراكبي       المراكبي  11950 جنيه

حديد الكومي         الكومي    11950 جنيه

حديد المعادي         المعادي   11950 جنيه

حديد العشري        العشري   11800 جنيه

حديد الجارحي       الجارحي  11900 جنيه

حديد بيانكو           بيانكو     لم يتم تحديد السعر

حديد قوطة           قوطة      لم يتم تحديد السعر

حديد طنطا          طنطا للصلب         12000 جنيه

جميع الأسعار يتم تحديثها بشكل لحظي حين وجود أي تغيرات في السوق المصرى و هذه الأسعار تمثل سعر الحديد في المصنع فقط وليس تشمل المصاريف النقل، وصرح المهندس أحمد الزيني خلال الفترة الماضية شهدت مصر ارتفاع ملحوظ في سعر حديد التسليح مما يؤدي إلى رفع كافة مواد البناء مما يؤدي إلى ضعف والركود منتجات السوق العقاري

وسجل سعر الحديد اليوم الثلاثاء 10 اكتوبر لعام 2017 استقرار تام في متوسط سعر الحديد  في اماكن البيع والشراء حيث وصل أعلى سعر لطن الحديد باتجاه 12000 جنيه من داخل مصنع حديد عز، واستقرت ايضا اسعار الباليت في البورصة العالمية منذ شهر اكتوبر حولي 580 دولار، وطوال اليوم هناك استقرار تام في سعر الحديد و كذلك في أسعار البناء في جميع الشركات والمصانع المنتجة للحديد

اقرأ ايضًا.. سعر الحديد والاسمنت في مصر الآن.. جداول محدثة بإستمرار”

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى