أخبار الاقتصاد

الولايات المتحدة تعترف رسميا بقدرة البيتكوين على إتمام المعاملات

حدثت عدة قفزات جنونية ما بين الصعود والهبوط وقام بتحقيق هذه القفزات “البيتكوين” وهي عملة افتراضية كانت السبب في دهشة الجميع على المستوى الاقتصادي حتى المتعاملين بها قد أصابتهم الدهشة بسبب قفازات العملة، والجدير بالذكر ان العملة قد قفزت إلى أرقام قياسية وذلك خلال يوم الجمعة الماضية، حيث انها استطاعت ان تخترق حوالي 17 ألف دولار، ثم حدث تراجع سريع في سعر العملة حيث سجلت الآن 14 ألف دولار، وجاء ذلك طبقا لبيانات منصة كوين ماركت كاب.

والجدير بالذكر ان دخول شركتين عملاقتين تابعين للولايات المتحدة الأمريكية إلى التعامل بعملة البتكوين تعد من الأسباب التي قفز بسعر الشركة إلى مستويات قياسية وتعمل هذه الشركات في مجال أنشطة الأوراق المالية،والشركات هما مجموعة “سى إم إى” ومجموعة “سى بى واى غلوبال ماركت”، حيث ان الشركتين بدؤ فى إتمام العقود المالية الخاصة بهم بعملة البيتكوين وذلك كان قبل عدة أيام.

ويذكر ان بدء الشركات الكبيرة سواء الامريكية او العالمية بالتعامل بالعملة الافتراضية “بيتكوين” يعد دافعا قويا لها لكي تتحرك بطريقة سريعة الى الصعود لأرقام قياسية، حيث ان هيئة سوق المال في الولايات المتحدة الأمريكية قد قامت بالسماح خلال الأسبوع الماضى للشركتين بأن يقوموا بهذا النشاط والتعامل بهذه العملة، وقد قامت لجنة تداول السلع الآجلة بالإعلان عن أنها سوف تسمح للمستثمرين ورجال الاعمال ان يقوموا بشراء وبيع العقود “الآجلة” باستخدام عملة بيتكوين.

ومن جهة اخرى فان قرارات كلا هيئة سوق المال الأمريكية ولجنة تداول السلع يعد اعترافا أمريكيا رسميا صريحا بشرعية هذه العملات الرقمية، والجدير بالذكر ان هذا الأمر قد أدى إلى حدوث ارتفاع رهيب فى أسعار البيتكوين، وذلك بسبب زيادة رغبة المضاربين على شراء هذه العملات الرقمية.

وتجدر الإشارة إلى ان البرنامج الذي على أساسه تم تصميم عملة البيتكوين فإنه من الممكن ان يتم إنتاج 21 مليون بيتكوين فقط، والجدير بالذكر أنه حتى هذه اللحظة قد تم إنتاج حوالي 16.7 مليون بيتكوين، وقد وصلت قيمتها السوقية لهذه الكمية المنتجة إلى حوالي 241.89 مليار دولار، وذلك وفقا لمنصة كوين كاب ماركت.

إقرأ ايضا تعرف على مراحل إنتاج العملة الرقمية الإلكترونية بيتكوين

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى