أخبار الاقتصاد

الصناعات الغذائية: قرار وزارة التموين بتدوين السعر علي المنتجات يرفع أسعارها 30%

صرح رئيس غرفة الصناعات الغذائية باتحاد الصناعات أشرف الجزايرلي أنه يتوقع ارتفاع أسعار المنتجات والسلع بنسبة تتراوح ما بين 20% و30% في الأسواق عقب تطبيق وزارة التموين قرار كتابة سعر المنتج علي العبوة في شهر يناير القادم.

وأوضح الجزايرلي أن تطبيق ذلك القرار فقط علي المنتجات المحلية سوف يؤدي إلى دفع المستهلك شراء المنتج المستورد بدلا من المنتج المحلي كما أنه سوف يدفع الشركات الأجنبية المنتجة داخل البلاد إلى القيام بعملية الإنتاج خارج الحدود تهربا من تطبيق القرار عليها.

وأشار الجزايرلي إلى طريقة تدوين السعر علي المنتج بتلك الطريقة تعتبر قديمة للغاية ولا تتناسب مع مدى التقدم في قطاع الصناعة والاستثمار في مصر مضيفا أن الصورة الحالية لذلك القرار لا يمكن تنفيذه ولكن تتوافر وسيلة قد تناسب مع المنظومة بكافة عناصرها وهم المستهلك والتاجر والصناع.

وقال الجزايرلي أن المنتجين بقطاع الصناعات الغذائية قد عرضوا علي وزير التموين مقترح يتضمن وسيلة مناسبة لتفعيل قرار كتابة سعر بيع السلعة الغذائية للمستهلك موضحا علي الرغم من أن القطاع يتفق مع الوزير في آلياته للمحافظة  علي ضبط السوق ولكنهم يطالبون بأن لا يسبب تنفيذ ذلك القرار أي ضرر بالصناعة المحلية والاستثمار بالبلاد.

اقرأ أيضا.. وزير التموين يصدر قرار رسمي لأصحاب البطاقات التموينية.

وأوضح الجزايرلي أن المقترح المقدم لوزير التموين يتضمن تنفيذ القرار بصورة تتلاءم مع نوع السلعة وهما كتابة السعر علي عبوة المنتج أو كتابة السعر علي أرفف المتاجر والمحلات مشيرا إلى انتظار رد الوزير علي هذا المقترح.

وأضاف الجزايرلي أن تنفيذ القرار بتلك الطريقة سوف تمنح الحق للمستهلك في معرفة سعر السلعة قبل شرائها بالإضافة إلى منح تاجر التجزئة الحق في تدوين السعر الذي يتناسب معه وفقا للمنافسة بالسوق عقب حساب مصاريف نقل هذه السلع كما أنه يلزم كلا من الشركات والمصانع بتدوين فواتير البضائع قبل تسليمها إلي التجار.

والجدير بالإشارة أن وزير التموين أصدر أمس الثلاثاء قرار يلزم فيه جميع المنتجين والمستوردين للمنتجات والسلع الغذائية بكتابة سعر البيع علي جميع العبوات، وأن القرار سوف يطبق بداية من شهر يناير القادم وسوف تصادر كافة المنتجات والسلع المخالفة للقرار.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى