أخبار الاقتصاد

“الصناعة” تعلن عن طرح 28,5 مليون متر من الأراضي الصناعية خلال عامين

تابع موقع مصر 365 تأكيد وزير التجارة والصناعة المهندس “طارق قابيل” على سن مجموعة من التشريعات والقوانين الهادفة إلى تيسير الإجراءات والعمل على تمكين “هيئة التنمية الصناعية” من أجل الإسراع بعمليات التنمية الصناعية المرجوة التي تتضمن قانون تيسير الحصول على التراخيص الصناعية.

وأضاف طارق قابيل إلى أن “قانون توحيد الولاية على الأراضي الصناعية” إلى جانب “قانون تحويل هيئة التنمية الصناعية إلى هيئة اقتصادية” من أجل تمكينها للعمل على مواكبة التوجهات الجديدة الهادف إلى تحقيق تنمية في المجال الصناعي الأمر الذي نتج عنه منح ثلاثة آلاف وثمانمائة وخمسة وستين تصريح ورخصة تشغيل إلى جانب منح خمسمائة واثنين وثلاثين رخصة بناء على الأنظمة الجديدة والتي لا تتجاوز الأسبوع للتراخيص بالإخطار إلى جانب منح شهر من أجل التراخيص التي سبق إصدارها.

وأعلن المهندس طارق قابيل خلال المؤتمر الصحفي الذي تم عقده من قبل “اتحاد الصناعات” اليوم أنه قد تم توفير الأراضي الصناعية من أجل العمل على إتاحة الأراضي إلى جانب العمل على ضبط الأسعار حيث تم طرح 28,5 مليون متر مربع خلال العامين السابقين 2016 وعام 2017.

وأضاف المهندس طارق قابيل أن من الأراضي الصناعية التي تم طرحها ثمانية مليون متر مربع قد تم طرحها لمطوري صناعيين في مدينة العاشر من رمضان ومدينة السادات، وبهذا العدد من الأراضي الزراعية تم فيها طرحه ضعف ما تم طرحه خلال التسع سنوات السابقة والذي ساهم في إنشاء ما يقارب من ثلاثة آلاف وخمسمائة وتسعة وعشرين مصنع بإجمالي استثمارات صناعية تصل إلى ثلاثة وأربعين مليار جنيه مصري، وتوفر ما يقارب من مائة وخمسة وعشرين ألف فرصة عمل.

وأعلن المهندس طارق قابيل أنه خلال السنتين السابقتين قد تم افتتاح ما يقارب من الفين وثلاثمائة وأربعة وسبعين مصنع باستثمارات تصل إلى 62,4 مليار جنيه مصري، وتم توفير ما يقارب من ثمانين ألف فرصة عمل مباشرة.

وأوضح المهندس طارق قابيل أن وزارة التجارة والصناعة قد عملت أيضا على التوسع في المجمعات الصناعية المتخصصة وخصوصاً المجمعات الجاهزة حيث تم تشغيل “مجمع الروبيكي” القائمة في مدينة بدر، وكذلك العمل على قيام بناء مدينة للأثاث بدمياط.

وأضاف المهندس طارق قابيل إلى أنه خلال الفترة الحالية يتم العمل على إقامة مدينة مخصصة للغزل والمنسوجات تكون قائمة في مدينة السادات إلى جانب مدينة كوم أوشيم المصرية السنغافورية.

وأوضح المهندس طارق قابيل أن وزارة التجارة والصناعة تستهدف العمل على إحداث صفة نوعية في تلك القطاعات الصناعية التي تستهدف جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية إلى جانب العمل على نقل المعرفة التكنولوجية والارتقاء بسلاسل القيمة المضافة إلى تلك الصناعات.

أقرا المزيد “المالية” تنشئ مراكز لتلقي الإقرارات الضريبية لنقابة الصيادلة

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى