أخبار الاقتصاد

ننشر لكم النتائج المتوقعة لقرار المالية بتثبيت سعر الدولار الجمركي خلال مارس

يعتبر مصطلح الدولار الجمركي من أكثر المصطلحات استخداما في عالم المال والأعمال داخل مصر، إلا أنه على الرغم من ذلك فإن المواطن البسيط في مصر يكاد لا يعرف هذا المصطلح، وذلك بالرغم من التأثير المباشر الذي يتركه هذا المصطلح عليه.

الجدير بالذكر، أنه للشهر السادس على التوالي تقرر وزارة المالية تثبيت سعر الدولار الجمركي، وتعلن عن هذا خلال تقريرها بالأمس، ووفقا لقرار الوزارة، فإن سعر الدولار الجمركي قد تم تثبيته خلال شهر مارس عند 16 جنيه، وستقوم الوزارة بتطبيق هذا القرار بدءا من اليوم وحتى نهاية الشهر.

أما الدولار الجمركي، فهو عبارة عن القيمة التي يقدمها المستورد كرسوم على البضائع بالعملة المحلية، بدلا من دفعها بالعملة الأجنبية، حيث يقوم المستورد بدفع تلك المبالغ مقابل الإفراج عن الشحنات التي تم استيرادها من الخارج.

وأعلنت وزارة المالية، أنه نظرا للاستقرار الملحوظ الذي يشهده الدولار في مصر، والذي يؤثر بصورة كبيرة على سعر العملة، فإن هذا هو السبب الرئيسي وراء قرار التثبيت، والذي اتخذته الوزارة بخصوص سعر الدولار الجمركي، هذا حيث يمر الاقتصاد المصري خلال الفترة الحالية بحالة من الاستقرار الملحوظ.

وخلال االتصريحات التي قام بها نائب رئيس شعبة المستوردين “محسن التاجوري”، أن الاستقرار الواضح الذي شهدته أسعار السلع في السوق على مدار ال6 أشهر الأخيرة يرجع بشكل واضح إلى قرار تثبيت سعر الدولار الجمركي خلال تلك الفترة.

هذا وقد أكد كذلك خلال التصريحات أنه قد تم إعداد مذكرة من قبل الغرفة، لتطالب من خلالها وزارة المالية بخفض سعر الدولار الجمركي من 16 إلى 14 جنيه وتثبيته، مؤكدا أنه إن حدث انخفاض في سعر الدولار الجمركي وفقا للمذكرة التي قدمتها الغرفة، فإن هذا سوف يترك أثر واضح على السلع التي سيتم طرحها في السوق بعد تطبيق هذا القرار، بحيث ستشهد الأسعار تراجع ملحوظ خلال الفترة التي سيتم خلالها تطبيق القرار.

هذا وقد أشار أيضا إلى الوعد الذي قدمته الحكومة المصرية، والتي ستقوم من خلاله بالعمل على خفض سعر الدولار، مضيفا أنها أكدت تطبيق هذا خلال الأشهر القادمة القليلة، وذلك في ظل التراجع الذي شهده الدولار الأمريكي خلال الفترة الماضية، هذا بجانب توقعات الخبراء بالمزيد من الانخفاضات التي ستطرأ على سعر الدولار خلال الفترة القادمة.

هذا بينما أشار “أحمد سالم” الخبير الاقتصادي إلى أن قرار تثبيت سعر الدولار الجمركي والذي قد اتخذته وزارة المالية من شأنه أن يساهم في التسهيل كثيرا على المستوردين، حيث يساهم في تسهيل عملية حساب القيمة الجمركية على البضائع التي سيتم استيرادها من الخارج.

حيث تعاني الأسعار في السوق من ارتفاع ملحوظ، هذا بجانب عدم وجود سعر محدد للمنتج، ويرجع هذا إلى عدم تثبيت سعر الدولار الجمركي، وبالتالي يعتبر قرار التثبيت الذي اتخذته وزارة المالية خطوة جيدة، وكذلك إشارة واضحة إلى حالة التعافي التي بدأت تطرأ على الاقتصاد المصري.

هذا وأشار إلى التراجع الذي يشهده سعر الدولار خلال التعاملات أمام الجنيه، مضيفا أن استمرار هذا الانخفاض من شأنه أن يؤدي إلى انخفاض سعر الدولار الجمركي، ومن المتوقع أن يصل السعر بعد الانخفاض إلى 14 جنيه، وذلك قبل نهاية العام الحالي.

الجدير بالذكر أن هذا الانخفاض المتوقع من شأنه أن يخفض قيمة الأعباء التي يجب على المستوردين تحملها، وبالتالي يؤثر على أسعار السلع والمنتجات في السوق، والتي ستنخفض بعد هذا الانخفاض.

الجدير بالذكر أنه في شهر يوليو السابق، قامت وزارة المالية بتخفيض سعر الدولار الجمركي من 16.5 جنيه إلى 16.25 جنيه، وبعدها وخلال شهر سبتمبر، أقرت الوزارة المزيد من الانخفاض على سعر الدولار الجمركي، بحيث يصل سعره إلى 16 جنيه، وقامت الوزارة بتثبيت السعر حتى مارس الحالي، بينما ثَبُت سعر الدولار في الفترة التي كان المركزي يقوم فيها بتحديد سعر الدولار، قبل قرار التعويم.

اقرأ أيضا :

  1. قرار هام من المالية بشأن سعر الدولار الجمركي.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى