أخبار الاقتصاد

السودان: الحكومة توجه دعوة إلى عملاء البنوك وتلاحق الدولار

أعلن محافظ بنك السودان المركزي “حازم عبد القادر” خلال مجموعة من التصريحات عن مدى حرص البنك على العمل على استغلال الموارد المتاحة والتي تضم النقد المحلي والأجنبي بالصورة الأمثل.

كما قام عبد القادر كذلك بالنظر في طلبات الاستيراد التي تم تقديمها من عدد من المصارف التجارية، كما ذكر رئيس الآلية خلال التصريحات أن البنوك يجب أن تقوم بتسليم المركزي جميع طلباتها أول بأول، كما طلب من عملاء البنوك القيام خلال ال72 ساعة من تقديم الطلب بمراجعة المصارف التابعين لها، وذلك للانتهاء من إجراءات ملء المستندات أو الأوراق المطلوبة في حالة وجود نقص بها.

وخلال التصريحات التي قام بها وزير المالية الاتحادي، الدكتور “محمد عثمان الركابي” فقد نفى تماما ما انتشر خلال الفترة الأخيرة بخصوص حدوث تراجع في عائد الجمارك والضرائب مع بداية العام الجديد نتيجة الموازنة الجديدة، وقد أكد خلال التصريحات أن النسبة التي حققتها الجمارك وصلت إلى 102% من الربط المقدر لشهر يناير، هذا بالمقارنة بالضرائب التي حققت 110% للمرة الأولى.

وذكر الركابي خلال التصريحات، أن الهدف من الإجراءات الحالية هو التخلص من ظاهرة “دولرة الاقتصاد”، وكذلك أوضح انتقاده الشديد للارتفاعات الأخيرة التي طرأت على الأسعار من قبل بعض المنتجين، والتي جاءت نتيجة ارتفاع أسعار الدولار الأمريكي.

حيث أوضح أن هذه المنتجات لا تحتوى مطلقا على أي من مواد الخام التي يتم استيرادها من الخارج، كما أكد وزير المالية خلال التصريحات أن الدولة قادرة بفضل الله خلال الفترة القادمة على السيطرة على سعر الدولار وتثبيته عند سعر 18 جنيه، حيث تم تثبيت هذا السعر في الموازنة الحالية.

كما ذكر كذلك أن الوزارة تسعى خلال الفترة الحالية إلى إلزام الجميع بالتعامل مع الدولار كعملة، وذلك بعد اعتباره سلعة، ومع إقدام الكثير عى تحويل مدخراتهم إلى الدولار فقد ارتفعت أسعاره بشكل كبير، حيث يسعة هؤلاء إلى المحافظة على قيمة المدخرات من خلال تلك الإجراءات، ومن المتوقع أن يساهم خفض سعر الدولار في التخلص من تلك الظاهرة في أقرب وقت.

وذكر الركابي أنه يوجد سبعة سلع قد ارتفعت أسعارها خلال الفترة الأخيرة بصورة غير مبررة، وذلك علما بأن تلك السلع قد تم اعفائها بصورة نهائية من رسوم الوارد والجمارك ورسوم التنمية، وكان من بين السلع العدس والألبان، كما وأرجع ذلك الارتفاع إلى ممارسة إحتكارية يقوم بها عدد محدود من المستوردين لتلك السلع، حيث ستقوم الدولة خلال الفترة القادمة بإنهاء تلك الممارسة وبالتالي خفض أسعار السلع.

كما أكد الركابي كذلك أن نسبة التضخم قد وصلت إلى 54%، وبالتالي فإنها لم تتجاوز حاجز ال100%، ونفى تماما ما تردد خلال الفترة الأخيرة حول ارتفاع نسبة التضخم بصورة حادة، كما ذكر وزير المالية أنه من المتوقع أن ترتفع قيمة احتياطات البلاد من العملات الأجنبية خلال العام الجاري، وذلك مع الإجراءات الصارمة التي تم اتخاذها خلال الفترة الأخيرة والتي تهدف إلى محاربة الذهب.

وذكر الركابي أن قيمة انتاج السودان من الذهب خلال العام الماضي قد وصلت إلى 105 طن، حيث تم تصدير حوالي 35 طن من الناتج بينم الباقي قد تم تهريبه إلى الخارج، وقد تسبب هذا التهريب على حد قوله في ارتفاع مجموعة من السلع الأساسية التي تباع للمواطن في السوق.

اقرأ أيضا :

  1. تراجع طفيف لسعر الدولار في بداية تعاملات اليوم.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى